اغلاق

الحركة الاسلامية: نرفض أي سلوك يصطدم مع حرمة رمضان

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الحركة الاسلامية ، جاء فيه :" نحن ، في الحركة الإسلامية، نرفض أي سلوك مستهجن ومصادم لحرمة شهر رمضان المبارك،



صادر من أية جهة كانت، فأي سلوك من هذا القبيل فيه أذية لكل مجتمعنا، الوصي على قيمه، وإن أية مخالفة لقيم مجتمعنا هي مخالفة للقيم الإسلامية والعربية والفلسطينية.
في الوقت الذي نؤكد على موقفنا أعلاه، فإننا نرفض أي أسلوب فيه عنف سواء على صعيد الكلمة أو المقالة أو أية وسيلة تعبير أخرى، بما فيها صفحات التواصل الإجتماعي، وهذا هو منهجنا الوسطي المعروف للقاصي والداني والمستمد من قول الله تعالى (‏أدع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن)، بعيداً عن خطاب التكفير أو التخوين أو الإقصاء".
واضاف البيان: "ونحن، في الحركة الإسلامية، دائماً مع مبدأ الجلوس والحوار مع مكونات مجتمعنا السياسية والدينية في الداخل الفلسطيني، مهما كانت الظروف أو نقاط الإختلاف، هكذا كنا في الماضي وعلى هذا سنبقى.
وفي الختام، ونحن على اعتاب عيد الفطر السعيد لا يسعنا إلا أن نقول لكل أهلنا في الداخل الفلسطيني ، كل عام وأنتم بخير" .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق