اغلاق

الموهبة المدفونة، بقلم: بسمة

تستهويني الكتابة واتلذذ في كتابة قصص من الخيال، واستمتع في كتابتها ... قبل اسبوع تحدثت مع كاتب سيناريو وقصص عبر التواصل الاجتماعي اي الفيس بوك وقلت له باني،


الصورة للتوضيح فقط

اكتب قصص وحكايات خفيفة بلغة بسيطة، وسالته ان كان بامكاني ارسال قصة ليقرأها .. فقال لي : قصة جميلة جدا جدا، هل لك ان ترسلي اسمك بالكامل .هنا انا خفت وارتبكت فلم اكمل الحديث معه واغلقت الحاسوب !!! .
يا هل ترى ان كنت اعيش في بلد عربي مثل مصر،هل كان لي من الفرص كي انعش موهبتي .. ؟!!
حقا اني حزينة على موهبتي النائمة على فراش الموت!!!
لا تضحك ايها القارىء على كلامي فانت لست بمكاني .
لا تقرأ وتستهر لان خسران الموهبة هو الموت بحد ذاته....
لا اعلم الى اي طبيب اذهب لاعالج موهبتي قبل فقدانها !!!

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق