اغلاق

القلب الواحد‘ الناصرة توزع طرودا باكثر من نصف مليون شيقل

افتتحت جمعية الناصرة " القلب الواحد والفرح الواحد " تحت شعار " طرد البركة " ، مساء يوم الخميس في مدينة الناصرة ، حملتها الخيرية، وذلك لتوزيع الطرود الغذائية ،
Loading the player...

والمساعدات الانسانية على العائلات المستورة في المدينة كعادتها في كل عام بالتحضير لتوزيع آلاف الطرود الغذائية للعائلات النصراوية، حيث دأبت جمعية "القلب الواحد" على هذا المشروع منذ اكثر من 17 عاماً في الاعياد الاسلامية والمسيحية على حد سواء . يشار الى ان اعضاء بلدية من ناصرتي ، شباب التغيير ، الموحدة والاصلاح والتغيير شاركت في توزيع الطرود.

" افة الفقر في ازدياد مستمر لكن هنالك اشخاص مقتدرون الذين يقدمون التبرع السخي والكريم "
في حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رئيس بلدية الناصرة علي سّلام، قال: "  اتقدم اولا باحر التهاني والتبركيات الى عموم شعبنا العربي والعالم الاسلامي خصوصا بمناسبة شهر رمضان المبارك متمنيا ان يكون شهر يمن وسعادة لكل الناس ، وهذه الحملة تنظم سنويا في مواسم الاعياد وليس فقط في شهر رمضان . حملة القلب الواحد بدأت قبل اكثر من 17 عاماً في مدينة الناصرة يتم بها توزيع الطرود الغذائية على العائلات المستورة في احياء المدينة ، وتعتبر هذه الحملة اكبر حملة خيرية في الوسط العربي ، لاننا ندأب على توزيع الطرود الغذائية على كل عائلة مستورة في مدينة الناصرة دون التطرق الى الديانة او الطائفة ، فنحن نعمل على مدار العام وفي كافة المناسبات وهذه الحملة تنظم سنويا في مواسم الاعياد وليس فقط في شهر رمضان ، ونحن نعرف ان افة الفقر في ازدياد مستمر لكن هنالك الاشخاص المقتدرون الذين يقدمون التبرع السخي والكريم، من اجل تقديم رزم الغذاء وهذه مناسبة لاعبر عن تقديري لكل المتبرعين بسخاء من اجل انجاح هذه الحملة ، واتمنى لكل العائلات ان يكون هذا الشهر شهر سعادة وفرح ، وان يأتي العيد بفرح وسرور".

" استغل الفرصة لاشكر رجال الاعمال والمتبرعين الذين قاموا بايصال المؤن الغذائية الى الجمعية "
واضاف:" الوضع في غاية الخطورة فالوضع الاقتصادي في هاوية حيث نرى من عام الى عام تزايدا ملحوظا في عدد العائلات المستورة في المدينة ، فبعد ان كنا نقوم نحن بزيارة البيوت والبحث عن هذه العائلات ، اليوم العائلات نفسها تتوجه لنا وهذا ان دل على شيء يدل على الوضع الاقتصادي المزري الذي يعيشة ابناء مدينتنا ، انا استغل الفرصة لاشكر رجال الاعمال والمتبرعين الذين قاموا بايصال المؤن الغذائية الى الجمعية فبعد توجهنا لرجال الاعمال والخيرين في هذا البلد لاقينا اقبالا كبيرا على التبرع والعطاء وهذه الميزة التي نفتخر بها في مدينة الناصرة ".


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق