اغلاق

النائب ابو عرار : على اسرائيل التفاوض بشكل جدي

طالب النائب طلب ابو عرار الحكومة الاسرائيلية، " بالعمل بشكل جدي للتفاوض لارجاع الشاب العربي الذي اجتاز الحدود لقطاع غزة كما تقول اسرائيل، بنفس قدر الجهود،



لاعادة اي مواطن يهودي واكثر، علما ان الشاب مواطن عادي وليس له اي علاقة باي جهة امنية او حتى عسكرية ".
وقال النائب طلب ابو عرار في هذا السياق :" على الحكومة الاسرائيلية ان تهتم بشكل جدي لاطلاق الشاب العربي التي تقول اسرائيل انه مأسور لدى حماس، علما انه مدني، وان اسرائيل تتحدث عن الاثيوبي بشكل كبير ولا نسمع عن حديث عن الشاب العربي.  الحكومة الاسرائيلية من طبعها العمل تحت تأثير الكراهية للعرب، والكيل بمكيالين، وكل من يعمل بهذه الاساليب الرجعية، عليه تحمل المسؤولية، لان الظلم ان دام دمر، ويظهر ان اسرائيل تنهج سياسة الظلم بشكل راتب ومتعمد.  فهنا نراها تفرق بين اليهود ايضا، فلو لم يكن الاسير التي تدعي اسرائيل انه مأسور لدى حركة المقاومة الاسلامية حماس، من الجالية الاثيوبية، لكان تحرك اسرائيل اسرع وانجع لاطلاق سراحه، ولكن العنصرية تتجلى بشكل جدي، واسرائيل تعتمد الكيل بمكيالين في عدم التطرق في المفاوضات السرية لاطلاق سراح الشاب العربي من النقب الذي يعتقد انه يتواجد في قطاع غزة، والتي تقول اسرائيل انه محتجز لدى المقاومة.
فعلى اسرائيل ان تتحمل مسؤولياتها اتجاه حملة جنسيتها، بغض النظر عن قوميتهم ولونهم، ونطالب اسرائيل بالاسرع في اطلاق سراح المعتقلين بدون تفرقة وباسرع وقت، وان يكون الحل سلمي عن طريق التفاوض، وليس بطرق ملتوية قد تعرض حياة المعتقلين للخطر، لان من طبع اسرائيل المحاولات الملتوية في مثل هذه الحالات.
والغريب ان الجانب الرسمي الاسرائيلي يقر بذكر الاثيوبي في المفاوضات السرية بينما العربي لم يتم ذكره، الامر المرفوض جملة وتفصيلا، ويعتبر تجاوزا لكل المعايير الادبية، والقانونية".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق