اغلاق

انتهاء العمل في تعبيد شوارع في أطراف شفاعمرو

أنهت بلدية شفاعمرو في الأيام الأخيرة أعمال شق شوارع جديدة وتعبيد أخرى في أحياء مختلفة في المدينة عانت كما يؤكد أهلها سنوات طويلة من الإهمال ومن مضارّ الشوارع الترابية.


تصوير : بلدية شفاعمرو

وتركّز العمل في أحياء صغيرة في أطراف المدينة تخدم الشوارع المئات من ساكنيها الذين طالما اعتبروا أنفسهم يعيشون في أحياء منسية.  وكانت البلدية خصصت مبلغ 1.5 مليون شيقل لهذا العمل.
وبين الطرق الجديدة التي تم تعبيدها شوارع في حي أبو ثابت وحي أبو شهاب، وأخرى تصل بين هذا الحي وحي عين عافية، وشوارع فرعية في حي عين عافية وحي وادي الحمام.
ولا يخفي أهالٍ في الأحياء المذكورة التي تم توصيلها بشوارع معبدة سعادتهم بوضع حد لمعاناتهم، كما تقول السيدة أم حسام خطيب (حي أبو ثابت) التي تستذكر أن العمل في شق الشارع توقف بأمر من المحكمة قبل أكثر من 12 عاماً ولم تتم معالجته طيلة هذا الفترة، "حتى أخذ رئيس البلدية السيد أمين عنبتاوي على عاتقه شخصياً حل المشكلة وتم تعبيد الشارع بعد أن فقدنا الأمل بذلك..نحن سعداء بتجاوب الرئيس معنا، ونشكره ونشكر كل من عمل من أجل حل المشكلة..ارتحنا من الغبار الذي عانينا منه طويلاً". بدوره شكر ابراهيم عياش إدارة البلدية ورئيسها وكل من نفذ العمل وأشرف عليه "لأن شق الشارع وضع حداً لمعاناة مستمرة منذ 20 سنة وأكثر".
ويرافق شعور مماثل الحاجة أم اياد سواعد (حي أبو شهاب) التي أكدت ان أحفادها هم أكثر السعداء من تعبيد الشارع، "انظروا اليهم تروا الفرحة على وجوههم". وأشارت إلى أنها وسكان الحي عانوا منذ 16 عاماً كثيراً من الغبار في الصيف والوحل في الشتاء، "كانت معاناة كبيرة واليوم والحمد لله ارتحنا من هاتين المشكلتين..نشكر البلدية ورئيسها على هذا العمل الكبير".
 ويؤكد أبو عمار محمود أبو شهاب هذا الكلام مشيداً بتجاوب إدارة البلدية الحالية مع مطلب السكان: "نحن هنا منذ 30 عاماً...لا أذكر عدد المرات التي توجهنا فيها لإدارات البلدية السابقة لتعبيد هذا الشارع وتلقينا الوعود الكثيرة وللأسف لم يتم الوفاء بها". ويضيف: "قبل أشهر توجهنا لرئيس البلدية السيد أمين عنبتاوي وطرحنا عليه مشكلتنا المزمنة، وكان جوابه: "أعطونا فرصة قصيرة وعندما تتوفر الميزانية سنقوم بتنفيذ العمل..وهذا مع حصل بعد فترة قصيرة.. وعد ووفى". وأضاف: "عانينا كثيراً بالذات أيام الصيف، الزوابع جرفت الغبار إلى داخل بيوتنا..لم نتمكن من الجلوس خارج البيت..اليوم نتمتع كثيراً بالجلوس في باحة البيت، مع هواء نقي وهدوء ونظام". 

 العمل متواصل
من جهته يؤكد رئيس البلدية أمين عنبتاوي " أن الأحياء على أطراف المدينة عانت سنوات طويلة من بنى تحتية سيئة، ولها الحق في أن تكون صاحبة أولوية في أعمال ترميم البنى التحتية، التي ستشمل لاحقاً كافة أحياء المدينة".
وأشار رئيس البلدية إلى "أن العمل في الأحياء المختلفة سيتم بناء للحاجة الملحة لكل منها، "وقدمت إلينا طلبات كثيرة نعالجها تباعاً بحسب توافر الميزانيات".

" بدء العمل في شارع "المحفرة"
 ويضيف: "انطلقنا في الأحياء البعيدة، وبدأنا الأعمال في بناء سور واقٍ في "شارع المحفرة" الموصل بين ظهر الكنيس ووادي الصقيع، على ان يتم في الفترة القريبة إجراء ترميم شامل لهذا الشارع لوقف معاناة سكانه وهي حقاً كبيرة خصوصاً أيام الشتاء، وتخفيف أزمة حركة السير".

" تعبيد شوارع رئيسية "
كما اشار عنبتاوي إلى " أن العمل سيبدأ في غضون ايام في ترميم شارع توفيق زياد (عند البلدية) شرقاً باتجاه شارع داود تلحمي (حتى دوار البريد القديم)، كذلك شارع العين حتى مفرق مدرسة عمال".
واختتم عنبتاوي حديثه بالتأكيد على أن سكان المدينة سيشعرون في الأشهر القليلة المقبلة بأن المدينة في ورشة عمل كبيرة في البنى التحتية لتكون لائقة بمدينة عصرية.



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق