اغلاق

افطار رمضاني جماعي في مستشفى الجليل بالناصرة

استضاف مدير مستشفى الجليل المهندس سلمان ابو احمد افطارا جماعيا رمضانيا مميزا مساء يوم الجمعة 10.7.15 بحضور وفود من كافة المناطق بالاضافة الى وفد فلسطيني


مجموعة صور خلال الافطار 

 رفيع المستوى برئاسة معالي الوزير ماهر غنيم ووفد من القدس برئاسة الدكتور كمال الحسيني.
ولبى الدعوة نخبة من قيادة الحركة الاسلامية القطرية والمحلية برئاسة الشيخ ابراهيم صرصور والشيخ اسماعيل قويدر وحضر الافطار نخبة من رجال الدين المسيحيين برئاسة الاب اميل شوفاني.
تميز الحضور بعدد من ائمة مساجد الناصرة ة،  الاخوة: الشيخ ضياء ابو احمد ،  الشيخ محمد سكفي،  الشيخ فتحي ناصر،  الشيخ اسماعيل السلطي ،  بالاضافة الى جمهور كبير من المدعوين والصائمين حيث ساد الافطار شعور بالأخوة،  المحبة ،  التسامح ،  الاستغفار ،  التعاضد والتكاتف بين ابناء الشعب الفلسطيني الواحد.
زينت الافطار فرقة النشيد الاسلامي المحمدية من الناصرة والتي بأناشيدها ادخلت الطمأنينة والسرور في نفوس وقلوب الصائمين والحضور.

" حل المشاكل والعثرات بالحوار وليس بالعنف"
تخلل حفل الافطار كلمات رئيسية لكل من الوزير الفلسطيني ماهر غنيم حيث اشاد بالمستشفى والطاقم المسؤول على خدمة المرضى والنزلاء.
وكلمة معبرة للشيخ ابراهيم صرصور حيث شكر ادارة المستشفى على الدعوة الرمضانية الكريمة واكد على التسامح والاخوة ما بين ابناء الشعب الفلسطيني الواحد ، اما الاب اميل شوفاني كانت كلمته قيمة حملت رسالة الى العالم بان حل المشاكل والعثرات بالحوار وليس بالعنف وان الانسان في سلم الاولويات خدمة واحتراما.
كما وتخلل 3 كلمات موجزة اخرى لكل من الاخوة: الشيخ ضياء ابو احمد، الشيخ فتحي ناصر والدكتور حنا عيسى.
ومسك الختام كلمة المضيف المهندس سلمان ابو احمد بدوره شكر الحضور تلبيتهم للدعوة وابرق برسالة مباشرة من خلال الوفد الفلسطيني والحضور الى الرئيس محمود عباس "ابو مازن" والحكومة الفلسطينية لإتمام المصالحة ما بين ابناء الشعب الواحد .



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق