اغلاق

فريج: رفض اقامة مركز للتراث العربي يبين الوجه القبيح للدولة

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من عضو الكنيست عيساوي فريج ، جاء فيه :" رفضت اللجنة الوزارية في الكنيست يوم أمس الاحد اقتراح القانون


النائب عيساوي فريج

الذي قدمه النائب عيساوي فريج ( ميرتس) لاقامة مركز للتراث العربي في اسرائيل.
في تعقيبه على ذلك، قال النائب فريج: بذلك تثبت لنا حكومة القيصر نتنياهو من جديد أنها لا تُريد احتضان المجتمع العربي واحتواء ثقافته، بل تريد ان تطمسها وتدفنها ببطء.
الوزيرة ميري ريچڤ تفعل كل ما بوسعها من اجل إخفاء الثقافة العربية. من جهة تسلب ميزانيات مراكز الثقافة، ومن جهة أخرى ترفض الاعتراف بالثقافة العربية وتراثها. رغم انها اعلنت من البداية انها ستسعى للمساواة في كل ما يخص تقسيم الميزانيات، إلّا انّ ميزانية الثقافة للوسط العربي تقف اليوم على نحو 3% فقط !!.
الدولة التي أقامت وتدعم مركز لتراث عضو الكنيست السابق رحبام زئيفي الذي نادى بترانسفير العرب وفي نفس الوقت تتجاهل تراث الاقلية العربية التي تشكل خمس سكان الدولة، هي دولة صاحبة وجه قبيح وعنصري.
وأكد النائب فريج: سنحافظ على تراث ابائنا وأجدادنا إن شاءت ميري ريچڤ أم أبت !!".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق