اغلاق

أكاديمية جرين لاند لكرة القدم في الخليل.. حلمٌ أصبح حقيقة

تشهد الكرة الفلسطينية طفرة كروية كبيرة بقيادة قبطانها اللواء جبريل الرجوب من خلال البنية التحتية للمنشات وانتظام الدوري والاهتمام بالفئات العمرية التي هي الأساس



لاي عمل ومما لا شك فيه ان العمل مع الفئات العمريهِ في أي مجال رياضي هو الأساس لمستقبل جيد للرياضة من خلال إنشاء أجيال لتتواصل المسيرة الرياضية في اي بلد حيث يعد العمل مع هذه الفئات السنية من اهم المبادئ اذا ما نظر الجميع الى المستقبل على المدى البعيد ومن هنا جاءت فكرة تأسيس أكاديمية خاصة لكرة القدم  والتي تعود ملكيتها الى مجموعة من الشركاء حيث إن هذه الفكرة كانت تحت الدراسة منذ اكثر من سنتين وآن الأوان لترى النور وتؤسس لمستقبل كروي جيد تحت إشراف جهاز فني وإداري صحيح ليعمل على تطوير لعبة كرة القدم في الوطن وتكون رافدا للأندية والمنتخبات.

فكرة الأكاديمية
تحدثنا في البداية مع مدير الاكاديمية محمود أبو صبيح الذي أوضح فكرة عامة عن هذه المبادرة، حيث إن الأكاديمية كانت فكرة قديمة من خلال مشاركته في برنامج الإدارة الرياضية الذي اقيم في جامعة بير زيت وبالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، حيث كان من اول المشاركين في البرنامج مع الزملاء منتصر ادكيدك ومنذر قريع  بمشروع  تخرج حول  تاسيس أكاديمية كرة القدم  وتم شرح هذه الفكرة لمجموعة من الاصدقاء واشادوا بذلك وتم الاتفاق معهم على اطلاق هذا المشروع  فبدأ العمل على المشروع منذ سنتين من خلال البناء وعمل ملعب صغير معشب خاص بالاكاديمية ومسبح داخلي وقاعه العاب، بالإضافة الى قاعات بحيث سيتم استغلال الأكاديمية صباحا لتكون روضة للأطفال، وسيتم الاعلان عن التسجيل في الاكاديمة خلال ايام لاستقطاب الاطفال بحيث تستقطب 100 طفل سنوياً من الأعمار 6- 12 وأطلق عليها تسمية "اكاديمية جرين لاند لكرة القدم".
واكد مدير الاكاديمية على ان اهداف هذا المشروع رسمت من اجل قطف الثمار على المدى البعيد و إن الهدف الأساسي هو صناعة لاعبين للأندية المحلية وسيرتكز العمل داخل الأكاديمية على تعليم تقنيات كرة القدم ثم الأمور التكتيكية والفنية واللياقة البدنية بالإضافة الى البرامج الترفيهية والمحاضرات المتنوعة و التنسيق مع الأكاديميات المحلية والعربية من اجل التطوير والاحتكاك.

برامج الأكاديمية
البنية التحتية للاكاديمية مصدر قوة لها من خلال عمل البرامج والتدريبات خاصة لوجود ملعب خاص بها بالاضافة الى المسبح الداخلي.
وعن برامج الاكاديمية بَين أبو صبيح انها صممت للبرامج والدورات خصيصا لتزويد المشتركين بالكفاءات والمهارات اللازمة من المبتدئ وحتى المتقدم مركزين في ذلك على 3 مواضيع رئيسية تتمثل في الجانب التكتيكي والجانب البدني والجانب من اجل تطوير وتحسين مهارات كرة القدم  وستضمن ايضا الرعاية والدعم الكامل لجميع منتسبيها ، وقال أبو صبيح :" وذلك من وحي فلسفتنا المتمثلة في تطوير نمو الاطفال من خلال المتعة والالهام المتميز اثناء التدريب".
وأضاف أبو صبيح انه سيتم تقسيم الفئات العمرية الى 3 فئات حيث تكون الاولى من 6الى8 سنوات وستشمل التدريب الاساسي ثم فئة من 9 الى 11 سنة وستكون مخصصة للتدريب التنموي ثم فئة من 12 الى 14 سنة ستكون للتدريب المتقدم.
أما انواع التدريب بالاكاديمية فأكد ابو صبيح  انها ستكون على خمسة مراحل الاولى منها تعزيز وتطوير المهارات الرياضية كالمراوغة والتمرير والتسديد والحركة والالتحام مع المنافس وغيرها من مواضيع ذات العلاقة ،  ثانياً : حراسة المرمى التصدي للتسديدات والتقاط الكرة والرمي والارتقاء وركل الكرة،  ثالثاً : الجانب البدني وفيه السرعة والقوة والقدرة على التحمل والثبات والرشاق ، رابعا: الجانب التعليمي وفيه التعرف على الأدوار والمسؤوليات المختلفة في اللعب والتخطيط والتشكيلات التكتيكية في عالم كرة القدم. خامسا: الجانب المعنوي الذي سيهتم بحرية التعبير والتشجيع والرغبة والسعي الى النجاح كل هذا سيكون من خلال التعاقد مع مدربين ذي كفاءة عاليه قادرين على العمل والتعامل مع هذه الفئات بالاضافة الى المستشارين والمختصين والشراكات مع الاندية والاكاديميات الاخرى.

مشروع طويل المدى
وقال مدير الاكاديمية ان الجهود المبذولة ستتواصل على مدى الاعوام القادمة لقطف ثمار المواهب وبالتنسيق مع الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم ومن خلال دعم رئيس الاتحاد اللواء جبريل الرجوب  التي سيتم العمل عليها حيث ان مثل هذه المشاريع عادة ما تحقق أهدافها على المدى البعيد وليس خلال عام او عامين، داعيا كل الاطراف الى مساندة هذا المشروع لما فيه من فائدة ستعم على كرة القدم .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق