اغلاق

وفد نقابي بريطاني يزور الاتحاد العام لعمال فلسطين

زار وفد من اتحاد يونايت UNTTE البريطاني الذي يعتبر من اكبر الاتحادات النقابية في بريطانيا ومقرهم في ولاية أكسفورد البريطانية مقر الاتحاد العام لعمال فلسطين برام الله،

 

وكان في استقبالهم الأمين العام للاتحاد العام لعمال فلسطين حيدر إبراهيم ونائبه محمد العرقاوي ونائب أمين عام الاتحاد حسين عابد وعضو الأمانة العامة حسين الطويل .
ورحب الأمين العام حيدر إبراهيم بالوفد الضيف، مؤكدا على  " عمق العلاقات النقابية بين اتحادهم ونقاباتهم والاتحاد العام لعمال فلسطين مشيرا إلى ضرورة استمرار وأهمية هذه العلاقة ". وتحدث عن مراحل نشأة ونضال الاتحاد العام لعمال فلسطين وتاريخه النقابي الحافل بالعمل النقابي والوطني . ومن ثم قدم الأمين العام حيدر إبراهيم شرحا عن أهم المراحل النضالية للاتحاد العام لعمال فلسطين ونقاباته الفرعية والوطنية وتمثيل الاتحاد العام لعمال فلسطين على المستويات الوطنية والعربية والدولية وتمثيله لعمال فلسطين في الوطن والشتات وعمق علاقاته الدولية من خلال العلاقات مع الاتحادات الإقليمية ومنظمة العمل الدولية والاتحاد العالمي للنقابات وعلاقاته مع الاتحادات الدولية والعربية والمهنية .
كما طالب الأمين العام من الوفد الضيف " ببذل كل جهده من اجل إعادة العلاقات مع الاتحاد العام لعمال فلسطين والابتعاد عـــن الضغط الذي يمارسه الهستدروت الإسرائيلي على اتحاد TUC البريطاني والــ ITUC " الاتحاد الحر " بعدم التعامل مع الاتحاد العام لعمال فلسطين محاولا العمل على طمس نضالات عمال فلسطين وتحويلها إلى أدوات للرأسمالية العالمية  ".
كما أشار إبراهيم إلى " معاناة العمال الفلسطينيين ودور الاتحاد في الدفع عنهم على مختلف الصعـد العمالية والنقابية ".
من جهته قدم محمد العرقاوي مداخلة حول آليات التنظيم النقابي وهيكلية الاتحاد العام والنقابات الوطنية والدوائر الرئيسية في الاتحاد وتحدث عن دور الاتحاد في الشراكة الثلاثية والأنظمة والتشريعات العمالية ودور الاتحاد في اللجنة الوطنية لمقاطعة إسرائيل ودور الاتحاد في هذا المجال في الصعد الوطنية والعربية والدولية .
 كما أكد العرقاوي على " أن الهستدروت الإسرائيلي هو من يتزعم الانتهاكات ضد عمالنا الفلسطينيين ويسرق أموالهم بحجة الاقتطاعات للتنظيم النقابي رغم قرار محكمة إسرائيلية في عام 2007 في منع جباية هذه الرسوم من العمال الفلسطينيين ".
من جهته أوضح الوفد البريطاني بأنه معني جدا بالعمل المشتركة واللقاءات مع الاتحاد العام لعمال فلسـطين وسيقوم بإعداد التقارير حول هذا البرنامج والزيارة ليؤكدوا للاتحاد الوطني TUC البريطاني بأنه يوجد في الساحة الفلسطينية أكثر من اتحاد وللاتحاد العام لعمال فلسطين الدور الميز ويجب التعامل معه ولا يجب التعامل مع اتحاد فلسطيني واحد ومحصور باتحاد النقابات فقط .
هذا وأشاد الوفد الضيف بدور الاتحاد العام لعمال فلسطين وبالقضايا النضالية العمالية التي يتبناها في الدفاع عن حقوق العمال والذود عن قضاياهم المطلبية ودور الاتحاد في التشريعات وأعرب عن ثقته بأنهم سيعملوا على بذل جهودهم في تعزيز العلاقات بين الاتحادين من خلال اتحادهم في ولاية أكسفورد .
وفي نهاية اللقاء قام الأمين العام للاتحاد العام لعمال فلسطين حيدر إبراهيم بتسليمهم دروع الاتحاد العام ويافطات وأعلام الاتحاد لكافة أعضاء الوفد البريطاني واتفق في نهاية اللقاء على التواصل المشترك بين الاتحادين والعمل على تبادل الزيارات والخبرات وتعزيز العلاقات النقابية .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق