اغلاق

اليوسف:يطالب بتوفير الحماية لمدينة القدس والمسجد الأقصى

طالب ناظم اليوسف نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية "بتوفير الحماية السياسية والقانونية والمادية التي تمكّن الشعب الفلسطيني

 

وأهالي مدينة القدس من التصدي للعدوان الصهيوني المتواصل على القدس والمسجد الأقصى و التي كان آخرها اقتحام المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين واصابة العشرات منهم" ، وفق ما جاء في بيان وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه .
وقال اليوسف في حديث لوسائل الاعلام  " أن وتيرة اعتداءات الاحتلال في القدس اتّسعت في الأشهر الأخيرة بحصار مشدد واقتحامات متكررة من قبل الاحتلال و المستوطنين ، اضافة الى سياسة تضييق الخناق على أهل المدينة بهدم بيوتهم ومصادرة أراضيهم ومنع دخول المصلين للمسجد الأقصى".
وعبر اليوسف "عن استغرابه لحالة الصمت إزاء ما يجري في المدينة من اعتداءات وتطهير عرقي، الأمر الذي شجّع الاحتلال على الاستمرار بسياساته الممنهجة ضد المدينة والأماكن المقدسة فيها في محاولات محمومة لتغيير معالمها على طريق تهويدها، مطالبا  الأمم المتحدة التدخل العاجل لوقف مسلسل الانتهاكات والجرائم الاسرائبلية المتواصلة، لأن مال ترتكبه حكومة الاحتلال وقطعان مستوطنيه يرتقي إلى مستوى جرائم الحرب ، مما يستدعي توفير الحماية الدولية لشعبنا".
ودعا اليوسف "الشعوب العربية وقواه التقدمية والقومية الى اعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية للامة العربية" ، مؤكدا "ان ما يجري في المنطقة هدفه الرئيسي ابعاد الشعوب عن القضية  واشغالها في حالة الصراعات الدائرة التي تستهدف بلدانها العربية خدمة للمخططات الاستعمارية والصهيونية".
وأشاد اليوسف" بتصدي شعبنا للاقتحامات المتكررة من قبل قوات الاحتلال والمستوطنين للمسجد الاقصى"، داعيا إلى "تعزيز صموده ودعمه بمختلف الأشكال ، لانه قادر على  أفشال المخططات الاسرائيلية الهادفة لتهويد أرضه ومقدساته". الى هنا اقوال  ناظم اليوسف نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية كما جاءت في بيان وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق