اغلاق

خلف: ندعو لاعتماد شهداء عدوان غزة كباقي شهداء فلسطين

نظم أهالي شهداء العدوان الإسرائيلي على غزة صيف 2014، اعتصاماً حاشداً أمام مجلس الوزراء الفلسطيني بمدينة غزة، بالتزامن مع عقد جلسة المجلس الأسبوعية،


محمود خلف

وعبر الفيديو كونفرنس، للمطالبة باعتماد أبنائهم الشهداء ونيل حقوقهم المالية من خلال مؤسسة أسر الشهداء والجرحى.
بدوره، أدلى عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين محمود خلف، بكلمة باسم القوى الوطنية والإسلامية خلال الاعتصام، أكد فيها " أن حقوق الشهداء لا تسقط بالتقادم وغير قابلة للمساومة او المماطلة، باعتبارهم شهداء سقطوا لأجل فلسطين ".
ودعا خلف إلى " اعتماد شهداء العدوان في مؤسسة أسر الشهداء والجرحى التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية" ، لافتاً إلى " أنه كان من الواجب اعتمادهم خلال فترة استشهادهم قبل عام ".
وطالب القيادي في الجبهة الديمقراطية رئيس حكومة التوافق الوطني الدكتور رامي الحمد الله ومجلس الوزراء الفلسطيني " باتخاذ قرار فوري لاعتماد شهداء عدوان 2014 في قطاع غزة أسوة بباقي الشهداء الذين سقطوا بالضفة الفلسطينية خلال تلك الفترة ". وأعرب عن " استغرابه من سياسة التمييز غير المبرر بين شهداء شعبنا الفلسطيني ".
كما طالب الرئيس محمود عباس " بإعطاء تعليماته لجهات الاختصاص في منظمة التحرير الفلسطينية والحكومة الفلسطينية لأجل اعتماد شهداء غزة دون تمييز كباقي الشهداء" ، مضيفاً: " لا يعقل أن يبقى شهداء العدوان على غزة دون حل لقضيتهم لأكثر من عام ".
وأكد خلف " أن كافة القوى الوطنية والإسلامية تقف إلى جانب أهالي الشهداء ومطالبهم وحقوقهم العادلة التي من الضروري انجازها وبشكل عاجل دون تسويف أو مماطلة ".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق