اغلاق

حرفيش:الحبس المنـزلي للمتهمين بالاعتداء على الاسعاف

أطلق قاضي المحكمة المركزية في حيفا ، القاضي يحيئل ليفشيتس ، سراح المتهمين (22 عاما و 54 عاما من حرفيش ) بقضية الاعتداء على سيارة اسعاف عسكرية ، في قرية حرفيش ،


صور خاصة في قاعة المحكمة

وهما متهمين من قرية حرفيش ، اطلق سراحهما من الاعتقال وتمت احالتهما للحبس المنزلي ، احدهما في قرية كفر سميع والثاني في بلدته حرفيش ، اضافة لشروط اخرى وكفالة مالية .

تفاصيل لائحة الاتهام
وكانت النيابة العامة قدمت لائحتي اتهام ضد المتهمين من قرية حرفيش جاء فيها :" ان النيابة العامة في لواء الشمال قدمت هذا الصباح لائحة اتهام ضد شاب ( الاسم محفوظ في ملف التحرير ) يبلغ من العمر 22 عاما وشخص آخر ( الاسم محفوظ في ملف التحرير ) يبلغ من العمر 54 عاما كلاهما من قرية حرفيش ، وذلك بتهمة ارتكاب جنايات تهديد حياة انسان في طريق عام ".
ووفقا لوقائع الاتهام التي وردت في لائحة الاتهام التي قدمتها المحامية رونيب غرنيك " في يوم 22/06/2015 قرابة الواحدة بعد منتصف الليل ، سافرت سيارة اسعاف عسكرية من معسكر للجيش قرب صفد الى مستشفى الجليل الغربي وفيها 4 عسكريين وسائق ، طبيب في الاحتياط وثلاثة مضمدين ، ومعهم جريحان سوريان ، ولدى وصول الاسعاف الى دوار سلطان باشا في حرفيش ، هناك احتشد العشرات بينهم المتهمون وعشرات اخرين واغلقوا الطريق امام الاسعاف ، وأبطأ السائق من السرعة واستفسر عن سبب التجمهر ، عندها اقترب احدهم وقال " نعرف ماذا لديك في الخلف " ، وفي هذه المرحلة بدأ الضرب على الاسعاف ومحاولة فتح الباب ، عندها واصلت سيارة الاسعاف سيرها ولاحقتها سيارات بينهم المتهمين وحاولوا جعل سيارة الاسعاف تنحرف عن طريقها ، في الوقت الذي واصلت فيه سيارة الاسعاف الفرار من المطاردين ، عندها تجاوز المتهمان الاسعاف وصولا الى مفرق تسوريئل ، هناك توقفت السيارة واغلق أحد المتهمين المسلك اليميني للشارع بهدف منع الاسعاف من المرور ، وكذلك نزل المسافرون واصطفوا جنبا الى جنب ليغلقوا المسار اليساري للشارع ، بهدف منع الاسعاف من مواصلة الطريق ، عندها بدأت سيارة الاسعاف تلتف يمينا ويسارا لتفادي الاشخاص الذين اغلقوا مسارها ، الا ان المتهم الثاني بقي يغلق الشارع وامتنع عن اخلاء الطريق وخلال محاولة الاسعاف تفاديه اصيب ولم يتوقف المتهمون عن مطاردة الاسعاف حتى وصل الى شرطة معلوت ".

المحامي يوسف فارس: موكلي رجل كبير في السن وشيخ ، وصل لتهدئة الخواطر وتعرض للدهس
من جانبه ، قال المحامي يوسف فارس الموكل بالدفاع عن المتهم البالغ من العمر 54 عاما : " تم تقديم لائحة اتهام في بند واحد هو تهديد حياة مستخدمي طريق عام ، خلال الاسبوعين الماضيين قدمت للمحكمة عدة شبهات خطيرة ، من قبل الشرطة من اجل تنفيذ تمديد اعتقال ، واليوم في لائحة الاتهام تسقط هذه الشبهات ويبقى بند واحد في لائحة الاتهام ، وما اقوله ان موكلي هو رجل كبير في السن وشيخ ، وصل لتهدئة الخواطر ، وتعرض للدهس واصيب ولا زال يخضع للعلاج في المستشفى حتى يومنا هذا ".
واضاف فارس :" انني استهجن أنه لم يتم التحقيق مع السائق الذي دهس موكلي ، او حتى مساءلته اطلاقا ، وسنقوم بالمستقبل بتقديم طلب مساءلة وتحقيق ومحاكمة السائق الذي عمد الى دهس الشيخ موكلي" .

 لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق