اغلاق

أردان يرد على مهاجمة قوات الشرطة والجيش في بيت ايل

قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان صحفي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما "مؤخرا اكد وزير الامن الداخلي جلعاد اردان، انه بالرغم مما قد ينطويه


وزير الأمن الداخلي جلعاد اردان

حلول يوم الذكرى العاشر للنزوح من غوش قطيف بالجنوب من مشاعر مختلفة، متزامنا مع  أمر محكمة العدل العليا القاضي بهدم 2 من المباني في حي دراينهوف بمستوطنه بيت ايل (الكائنة بمنطقة بنيامين - رام الله )، فان عدم احترام قرارات السلطات يحول اي من الديمقراطيات إلى فوضى عارمة، مدينا بذلك تصريحات عضو الكنيست موطي يوچيف بهذا الخصوص.
كما ومشيرا الى ان أي شخص ما يقوم بتصريحات ضد المحكمة العليا قد يفسر ذلك من قبل المتطرفين كتشريع للقيام بتنفيد هجومات واعتداءات مختلفه ضد القضاه وقوات الأمن" .

"لن أقبل تحت أي ظرف من الظروف سلوك ايا من اعمال العنف"
هذا واكد الوزير اردان قائلا :" لن أقبل تحت أي ظرف من الظروف سلوك ايا من اعمال العنف ضد اي من افراد الشرطة والجنود الذين تم إرسالهم لانجاز هذه المهمة. وهذا العنف لا مكان له في الديمقراطية ويجب عدم التسامح اتجاهه اطلاقا . كما والذي يلقي بالحجارة على قوات الشرطة والجنود يجب أن يتم تقديمه للعدالة وايا كان مع ايقاع اقصى العقوبات بحقه" .


مجموعة صور خلال عملية الهدم ، تصوير : ايلان روزنبرغ



اقرأ في هذا السياق:
الجرافات تهدم المباني غير القانونية بمستوطنة بيت ايل

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق