اغلاق

فلسطينية محجبة..الأكثر أناقة في جامعة نيوجرسي

خطوة غير مسبوقة نالت استحسان الشعب الفلسطيني والعربي، كرمت جامعة نيوجرسي الأميركية طالبةً فلسطينية محجبةً ومنحتها لقب الطالبة الأكثر أناقةً.


الطالبة ابرار شاهين تتوسط والديها

الطالبة أبرار شاهين الفلسطينية الأصل تبلغ من العمر 18 سنة، وقد اعتادت أن تذهب الى جامعتها في أميركا مرتديةً ملابس واسعةً وطويلةً، مع لمسات خفيفة من مساحيق التجميل، وحجاب ملون يغطي العنق فهي ترى أنّ الحجاب جزء من معتقدها الإسلامي الذي تعتز به.
وقد فوجئت أبرار بمنحها هذا اللقب الذي لم تتوقع أبدًا أن تحصل عليه، ليس فقط لأنها مجرد فتاة عادية وسط باقي زملائها، ولكن لأنها حصلت على ذلك اللقب وهي فتاة عربية مسلمة في جامعة غربية.

"تتمتع بالذوق والاناقة منذ الصغر"
ووفقاً للمقربين من أبرار فهي تتمتع بالذوق والاناقة منذ الصغر، وكانت تهوى وهي صغيرة تصميم وحياكة الملابس لعرائسها الباربي من بقايا ملابسها المستعملة، وتحب متابعة الموضة والأزياء.. لذلك ليس من الغريب أن تصبح الأكثر أناقة والأكثر جمال.
وقد قوبل الخبر بترحاب من المتابعين في الوطن العربي والعالم، حيث عبر الجمهور في تعليقات مواقع التواصل ان هذا النجاح يضيف لها كفلسطينية محافظة على حجابها رغم اقامتها في دولة غربية، وكذلك يسلط الضوء على الفلسطنيين أمام العالم.
بينما انهالت الانتقادات على هذا الخبر من جانب آخر من المتابعين، الذين وصفوا الأمر" بالمهزلة، في ظل أزمة المسجد الأقصى"، وعبروا عن "سخطهم من مشاركة فلسطينية مسلمة في هذه المهاترات، وتخليها عن الحجاب الشرعي للحصول على ألقاب جمالية فارغة من المضمون، للحصول على الاهتمام الاعلامي"..



















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق