اغلاق

الجبهة: ندعم نضال الحاضنات العائلية العادل

دعت كتلة "الجبهة" النقابية في الهستدروت وفي المجالس العمالية ونعمت الى "دعم نضال الحاضنات العائلية العادل من أجل حقوقهن النقابية والمعيشية،


 
والوصول الى تنظيم عملهن وحقوقهن كعاملات بكل معنى الكلمة، ليشمل الضمان الاجتماعي والتقاعدي والحق في علاوات الأجور ورسوم النقاهة والتثبيت في العمل والاقدمية، أسوة بباقي الحاضنات" .
وكان رئيس كتلة الجبهة في الهستدروت النقابي سهيل دياب قد طرح موضوع "الحاضنات العائلية على طاولة طاقم رؤساء الكتل في الهستدروت يوم الثلاثاء 27 تموز 2015 مؤكدًا أنه من المؤسف ان غالبية الحضانات العائلية منتشرة في المجتمع العربي وأوساط الحريديم والشرائح المستضعفة في المجتمع، الأمر الذي يفسر هذا الاهمال والتمييز بعدم حل قضايا الحاضنات الملحة والعالقة".
كما دعت كتلة "الجبهة" النقابية جميعَ الأوساط الشعبية والجماهيرية والنقابية، الى "التضامن مع هذا النضال العادل والوقوف الى جانب العاملات، وطالبت قيادة الهستدروت العمل الجاد بهذا الملف الساخن".
ويذكر أن رئيس القائمة المشتركة النائب أيمن عودة شارك يوم الإثنين الماضي في لقاء مع مئتي إمرأة من الحاضنات في اجتماع تنسيقي عقد في مدينة حيفا. وقال عودة "أن ضياع المسؤولية بين وزارة الاقتصاد والسلطات المحلية لا يعفي أيًا من الطرفيْن من الإخفاق في إحقاق حقوق الحاضنات". وأكد عودة انه سيتعاون مع عضو الكنيست عايدة توما سليمان رئيسة لجنة مكانة المرأة البرلمانية، للعمل معًا على إحقاق حقوق الحاضنات النقابية والمعيشية.


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق