اغلاق

د. الصيفي: نستنكر الاساءة للرسول الكريم

ندَّد وكيل وزارة الأوقاف والشئون الدينية الدكتور حسن الصيفي "بشتم الرسول صلى الله عليه وسلم ونعته بألفاظ مسيئة من قبل احد السفهاء من المستوطنين،


د. حسن الصيفي

وذلك أثناء اقتحام قطعان المستوطنين للمسجد الأقصى" .
وقال :" إن الإساءة لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، تؤذي مشاعر المسلمين، ويعد تحدياً كبيراً للمسلمين وللعالم"، وأشار إلى "أن ما حدث ما هو إلا تأجيج الصراع القائم بين المسلمين واليهود المتمردين" .
وتساءل :" أين دور الأمة العربية والإسلامية والمجتمع الدولي تجاه هذا الفعل المشين ، هل عميت أبصارهم وسكنت جوارحهم عما يفعله الصهاينة المجرمين بحق المسلمين وقدوتهم رسول الله؟ ".   
وأوضح "أن هذه الخطوة مصحوبة بعلامات الاستفهام التي تدلل على حجم المؤامرة التي يتبناها اليهود ضد المسلمين عموماً ورسولنا الكريم على وجه الخصوص باستفزاز مشاعرهم والإساءة إلى عقيدتهم ونبيهم" .  
وحمل الصيفي "المسؤولية للعالم اجمع الذي يشاهد الجرم والمجازر فتكون ردة فعله ساكنة موصولة بالقول لا الفعل ، داعياً إياهم وقف هذه المهزلة التي تحاكي الظروف القاسية والمعاناة الحقيقية بحق الإسلام والمسلمين وخاتم الأنبياء المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ، بالإضافة إلى الانتهاكات المستمرة بحق المقدسات الإسلامية وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك" .
  

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق