اغلاق

جامعة بير زيت تختتم النسخة الخامسة من مهرجانها

اختتمت عمادة شؤون الطلبة في جامعة بيرزيت، النسخة الخامسة من مهرجان "ليالي بيرزيت" والذي تواصل على مدار يومين وتخلله عدد من العروض الفنية والغنائية الشعبية.


تصوير اياد جاد الله

وقال عميد شؤون  الطلبة ورئيس لجنة المهرجان محمد الأحمد إن "هذا المهرجان بدأ كتجربة وها هو يستقر تقليدا سنويا، وفاء لوعدنا بأن نستمر فيه، ارتباطا بالمجتمع، وتعبيرا عن محبتنا لكم حاملين حلم الأجيال بالحرية، والتحرر".
واعتبر الأحمد أن المهرجان "يعبر عن ارتباط الجامعة بالمجتمع، كما أنه يجمع بين الحضارة والمعاصرة، كما يشكل مصدرا رئيسيا لرفد صندوق الطالب المحتاج".
وشهد اليوم الأول من المهرجان عروض لفرقة سنابل التابعة لجامعة بيرزيت، واطلالة للفنان اللبناني وليد توفيق عبر الأقمار الصناعية حيث قدم مجموعة من أغنياته التي غناها لفلسطين مثل "علي صوت الحجر" و"يَا غزة قاومي"، الى جانب عرض لفرقة بلدنا من الأردن والتي قدمت مجموعة من أغنياتها الملتزمة، قبل ان تختتم الليلة الأولى بعرض "طلت" لفرقة الفنون الشعبية الفلسطينية.
وتواصل المهرجان في يومه الثاني بعرض لأغاني الثورة الفلسطينية قدمتها فرقة "نزلنا ع الشوارع"، ورسالة من فرقة أورنينا السورية للرقص المسرحي، ثم قدمت فرقة جذور، المكونة من طلبة جامعة بيرزيت، عرضاً من الدبكة الشعبية، وعرض فلكلوري راقص لفرقة آوف الاستعراضية.
وقام المهرجان بتكريم الرعاة والداعمين وتكريم الفرق الفنية المشاركة. وقالت ادارة المهرجان انه نجح في استقطاب أكثر من 6000 شخص على مدار يومين.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق