اغلاق

الالاف يشيعون الشهيد ليث الخالدي بمخيم الجلزون

شيعت جماهير غفيرة، اليوم السبت، جثمان الشهيد الفتى ليث فضل الخالدي (17 عاماً) إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء في مخيم الجلزون للاجئين الفلسطينيين شمال رام الله.


الشهيد الشاب ليث الخالدي

وأفادت مصادر فلسطينية ان "الفتى الخالدي استشهد في ساعة متأخرة من ليل الجمعة، متأثراً بإصابته بعيار متفجر في البطن، خلال مواجهات عنيفة اندلعت بالقرب من حاجز عطارة بين بلدتي بيرزيت وعطارة".
وأقيمت مراسيم تشييع عسكرية للشهيد من داخل مجمع فلسطين الطبي، حيث حمل على أكتاف قوى الأمن، قبل أن يحمل بسيارة إسعاف إلى منزل والده الكائن في قرية جفنا قرب رام الله، لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة على الجثمان، قبل أن يكمل المشيّعون مسيرهم نحو مخيم الجلزون المجاور، حيث أدى الآلاف صلاة الجنازة في مسجد المخيم الكبير ثم ووري جثمان الشهيد الثرى في مقبرة المخيم.

نتائج التشريح: الفتى خالدي اغتيل برصاصة من الخلف
وفي سياق متصل، أعلن وزير العدل المستشار سليم السقا أن "نتائج الصفة التشريحية لجثمان الشهيد الفتى ليث فضل عيسى الخالدي (17 عاماً) من مخيم الجلزون في رام الله، أكدت وجود جرح مدخل لمقذوف ناري في منتصف الظهر على مستوى الفقرة القطنية الأولى للعمود الفقري، حيث نفذت الرصاصة من الفقرة القطنية الأولى وأصابت الوريد الأجوفي السفلي للبطن وأصابت الأمعاء والكبد، محدثة تهتكاً به وخرجت الرصاصة من الجهة الأمامية اليمنى العلوية للبطن حيث تعتبر الاصابة قاتلة".
وأوضح السقا أنه "حسب قياس قطر درج المدخل يتطابق أن تكون الرصاصة من سلاح طويل وعلى الأغلب من نوع M16، وقد حدد تقرير الصفة التشريحية سبب الوفاة بأنه النزف الدموي الشديد الناتج عن اصابة وتهتك الكبد واصابة الوريد الأجوف البطني الناتجة عن الاصابة بمقذوف ناري واحد نافذ غير مستقر".
وقال وزير العدل: "ندين جريمة اغتيال الشهيد ليث الخالدي، ونعتبرها جريمة قتل عمد غيلة وغدراً، حيث تعرض الشهيد للاغتيال من الخلف، ما يؤكد استهداف الشهيد بإصابة قاتلة، ونؤكد أن هذه الجرائم لن تمر دون عقاب ولن تزيد شعبنا إلا تمسكا بأرضه ودفاعه عنها، وأن الشعب منتصر لا محالة وأن الاحتلال إلى زوال".


تصوير حذيفة سرور



















اقرا في هذا السياق:
استشهاد الشاب ليث الخالدي من مدينة رام الله

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق