اغلاق

فلسطين تكرم الفلسطينيين المتفوقين في الثانوية العامة بسوريا

تحت رعاية الرئيس محمود عباس، أقامت سفارة دولة فلسطين في دمشق يوم الثلاثاء الماضي حفلاً تكريمياً للطلبة الفلسطينيين المتفوقين في امتحانات الشهادة الثانوية للعام 2014ـ 2015



( ندى خالد شواهين الأولى على القطر في الفرع الأدبي. يمان موفق عطوة ، محمد علاء الدين جلبوط ، دانا تيسير صباغ ، من العشرة الأوائل في القطر).
قام سعادة السفير الفلسطيني الأستاذ محمود الخالدي برعاية الاحتفال نيابةً عن السيد الرئيس. حيث وجه في بداية الحفل كلمة تهنئة للمتفوقين ولأهلهم ولعموم الفلسطينيين في سوريا. وتحدث عن أهمية العلم والتعليم في حياة اللاجئين الفلسطينيين ولمستقبل الشعب والوطن الفلسطيني. وفي نهاية الاحتفال قدمت باسم السيد الرئيس جوائز تقديرية ودروع للطلبة المتفوقين .
حضر الحفل فصائل المقاومة الفلسطينية وأهالي الطلبة المتفوقين وعدد من المدعوين .
الرفيق عبد الغني هللو (أبو خلدون) عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين شارك في حضور هذا الاحتفال التكريمي مهنئاً الطلبة المتفوقين مباركاً لجهودهم ومنوهاً بأهمية العلم والتعليم في حياة شعبنا الفلسطيني ونضاله من اجل الحرية والاستقلال والعودة .
وأعرب في تصريح أدلى به عن ضرورة الاهتمام بالعملية التعليمية للاجئين الفلسطينيين في سوريا في كافة المراحل الدراسية، وبشكل خاص في مرحلة التعليم الأساسي والخدمات التعليمية التي تقدمها الأونروا خاصةً في ظل إعلانات جديدة صادرة عن الأونروا يمكن أن تؤدي إلى تراجع في مستوى التحصيل العلمي لأبنائنا حيث تتجه إلى زيادة عدد التلاميذ في الشعبة الدراسية الواحدة إلى خمسين تلميذاً، وإلى تقليص عدد المعلمين والشعب الدراسية وتخفيضات في الموازنة الاعتيادية الخاصة بالتعليم .
ودعا أطراف العملية التعليمية من أولياء أمور وتلاميذ وأسرة تعليمية إلى التصدي لهذه السياسة حفاظاً على مستقبل أبنائنا .
كما دعا الفصائل الفلسطينية كافة إلى بذل كل الجهود الممكنة من اجل الضغط على الأونروا للتراجع عن الإجراءات التي تزمع القيام بها.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق