اغلاق

وفد مؤسسة الإغاثة بالناصرة يزور والد الطفل دوابشة بسوروكا

زار وفد من مؤسسة لجنة الإغاثة الإنسانية في الناصرة والد الطفل علي سعد دوابشة في مستشفى سوروكا في بئر السبع في قسم العناية المركزة، والذي يبلغ من العمر 33 عاما،


خلال زيارة والد الطفل الشهيد علي دوابشة في مستشفى سوروكا

واطمأن على وضعه الخطير والحرج بعد الحادث الأثيم الذي تعرض له بيت الرضيع علي دوابشة ولم يتبق منه سوى بضعة صور وعبوة حليب لم  تكتمل فرحة علي بشربها.
واتت النيران التي أشعلها المستوطنون والذين فقدوا كل رحمة وإنسانية على كل ما في المنزل الواقع في الجهة الغربية من بلدة دوما إلى الجنوب الشرقي من مدينة نابلس، وتحول إلى رماد واصطبغت الجدران باللون الأسود حدادا على قتل طفل رضيع لم يبلغ العام والنصف بعد.
هذا ويرقد شقيقه محمد والذي يبلغ من العمر أربعة أعوام ووالدته رهام (29عاما) في غرفة العناية المكثفة في مستشفى تل هشومير تصارع الموت، حيث وصفت حالتها بالخطيرة جدا، وقد ضم الوفد أعضاء الإدارة كلا من الأخ صالح أبو سعد مندوب النقب واسلام خاسكية مندوب الطيرة ووليد اسعيفان ( أبو عامر) ورائد زعبي نائب المدير ومركز مشروع القلوب الرحيمة برفقة الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني وقيادات الحركة الإسلامية في النقب على رأسهم الشيخ يوسف أبو جامع مسئول الحركة الإسلامية في رهط ومدير مؤسسة النقب للأرض والإنسان، والشيخ يوسف سلامة.
وفي هذا السياق، أعلنت المؤسسة "أنها سوف تتبنى قضية العائلة بكافة جوانبها وتفتح أبواب التبرع لها، كي نخفف من وطأ مصابها لعلنا نستطيع أن نبني لهم بيتا جديدا يؤويهم بعد أن يشفيهم الله ويعافيهم ويجعل نار الحقد بردا وسلاما عليهم، ويبقى البيت المحروق شاهدا على الهمجية والوحشية التي لم يعرفها تاريخ الإنسانية، لطفولة غضة تقتل دون أي ذنب , وتوأد منها الحياة لتعلن موت العدالة البشرية، ولكننا على يقين راسخ أنها لن تفلت أبدا من العدالة الإلهية..
من أحب أن يغدق عليهم من أريج رياحينه ويسقيهم من جداول عطائه نرجو التوجه للأخ رائد زعبي" .



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق