اغلاق

الصناعات الجلدية والتجمع العنقودي يكرّمان غرفة الخليل

استقبل رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل محمد غازي الحرباوي، وفداً كبيراً من اتحاد الصناعات الجلدية والتجمع العنقودي لصناعة الأحذية، حيث تم بحث نتائج


جانب من التكريم

 الزيارة الأخيرة لوفد الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لغرفة الخليل، خاصة فيما يتعلق بقطاع الأحذية والجلود.
كما تم تكريم رئيس الغرفة الحرباوي ومديرها العام جواد السيد، تقديراً لجهودهما في دعم قطاع الأحذية والجلود ومشروع التجمع العنقودي، وذلك بحضور رئيس اتحاد الصناعات الجلدية طارق ابو الفيلات، ومدير التجمع العنقودي محمد حسين، ونائب مدير مشروع التجمعات العنقودية محمود ابو عميرة، ومسؤول التطوير المؤسساتي في مشروع التجمعات العنقودية صبيح قربن، وأمين عام اتحاد الغرف التجارية الفلسطينية جمال جوابرة، وعدد من أعضاء مجلس إدارة الغرفة، وأعضاء اتحاد الصناعات الجلدية.

الحرباوي يرحب بالحضور
وفي مقدمة اللقاء، رحب الحرباوي بالحضور، وقدم لهم نبذة عن نتائج الزيارة الأخيرة التي قام بها وفد الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية  والقنصلية الأمريكية العامة في القدس لغرفة الخليل، خاصة ما أبدوه من اهتمام بخصوص قطاع صناعة الأحذية والجلود بعد زيارتهم لعدد من مصانع الأحذية في الخليل، وانفتاحهم لدعم هذا القطاع وإقامة مشاريع تطويرية للنهوض به. 
وأضاف:"أن غرفة الخليل طالبت بضرورة سماح إسرائيل العاجل بإدخال الجلود من قطاع غزة إلى الضفة الغربية لتلبية حاجة مصانع ومدابغ الجلود خاصة في محافظة الخليل التي تشتهر بهذه الصناعة".
وأكد أنه "لمس إعجاب الوفد الأمريكي بالمنطقة الصناعية المقترحة، إضافة إلى اطلاعهم عن كثب على معاناة سكان البلدة القديمة في الخليل، وإغلاق مئات المحلات التجارية بأوامر عسكرية خاصة في منطقة السهلة وشارع الشهداء، وعدم التزام إسرائيل بقرارها فتح عدد من المحلات المغلقة كما روجته في وسائل إعلامها، حيث قام الجيش بإغلاق المحلات المذكورة بعد ساعات من تصويرها على وسائل الاعلام". 

السيد: الوكالة الأمريكية تضع قطاع صناعة الجلود والأحذية ضمن أجندتها
بدوره، نوه جواد السيد إلى "أن الوكالة الأمريكية قد ساهمت بتمويل عمليات ترميم شارع الشهداء الذي تغلقه إسرائيل في وجه الفلسطينيين بأمر عسكري".
وأكد "على وضع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية قطاع صناعة الجلود والأحذية ضمن أجندتها لما له من أهمية اقتصادية كبيرة والعمل على تطويره وزيادة إنتاجه".
 من جانبه، شكر أبو الفيلات "الغرفة التجارية على جهودها الكبيرة في دعم الاقتصاد الوطني بشكل عام وقطاع صناعة الأحذية والجلود بشكل خاص"، واعتبرها بأنها "شريك أساسي للاتحاد وراعية أساسية لمصالح الصناعيين خاصة في ظل وجود م. محمد غازي الحرباوي وإخوانه أعضاء مجلس الإدارة، والمدير العام للغرفة م. جواد السيد، والطاقم التنفيذي للغرفة التجارية، الذين لا يألون جهداً في الدفاع الدائم عن الاقتصاد الوطني والصناعة الوطنية في محافظة الخليل".

أبو الفيلات يعبر عن تقديره للغرفة التجارية
كما عبر أبو الفيلات "عن تقديره لاحتضان الغرفة التجارية مقر التجمع العنقودي للصناعات الجلدية إضافة إلى المقر الجديد للاتحاد، وذلك في مقر الغرفة التجارية القديم".
مدير عام الغرفة التجارية جواد السيد، أكد "على توجه الغرفة نحو الشراكة الاستراتيجية مع الاتحادات الصناعية وعليه لم يتم إنشاء أي لجنة قطاعية للقطاعات التي يتواجد فيها اتحاد صناعي فاعل من منطلق التكامل وتضافر الجهود".
وفي نهاية اللقاء كرّم  أبو الفيلات رئيس الغرفة التجارية محمد غازي الحرباوي لدعمها المتواصل لقطاع الأحذية وجهودها المتواصلة في هذا المجال، كما قدم درع تكريمي لمدير عام الغرفة التجارية جواد السيد تقديراً لجهوده في دعم ومساندة هذا القطاع الحيوي.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق