اغلاق

غزة: اللاجئون يرفضون تأجيل الفصل الدراسي الحالي

رفض المئات من اللاجئين الفلسطينيين "المساس بحقوقهم التي تقدمها لهم وكالة الغوث الدولية ’الأونروا’ وخاصة في برنامج التعليم"،


مجموعة صور من الاعتصام السلمي للاجئين في غزة

جاء ذلك خلال الاعتصام السلمي الذي نظمته اللجنة الشعبية للاجئين بمخيم الشاطئ أمام مدرسة ذكور غزة الجديدة بحضور مازن أبو زيد مدير عام المخيمات وزياد الصرفندي أمين سر المكتب التنفيذي للجان الشعبية وعدد من مدراء المخيمات بدائرة شؤون اللاجئين وبمشاركة رجال الاصلاح والوجهاء والمخاتير وبعض القوى الوطنية والاسلامية وعدد من الشخصيات الوطنية والأكاديمية.
ورفع المعتصمون يافطات ترفض التقليصات، وطالبوا وكالة الغوث الدولية "التراجع عن قراراتها والالتزام بالموعد المحدد للفصل الدرسي الحالي وعدم المساس بحقوقهم والمضي قدماً نحو تقديم خدمة أفضل".

أبو زيد: "المجتمع الدولي بأكمله يتحمل المعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني"
ودعا أبو زيد "الأمم المتحدة الى ضرورة إصدار قانون يلزم الدول المانحة بسد الالتزامات المالية للأونروا بدلاً من التهرب تحت حجج و ذرائع زائفة"، مؤكداً "على أن المجتمع الدولي بأكمله يتحمل المعاناة والمأساة التي يعيشها الشعب الفلسطيني".
وقال"نشدد على ضرورة الاستمرار في الاعتصامات والاحتجاجات أمام مقرات الأونروا والمؤسسات الدولية للضغط على الأونروا للتراجع عن قراراتها ولايصال رسالة بأننا أصحاب حق وسنقف بصلابة أمام كافة التحديات والمؤامرات التي تحاك ضد القضية الفلسسطينية".
وتلى عاطف أبو حمادة رئيس اللجنة الشعبية للاجئين بمخيم الشاطئ، مذكرة الاحتجاج أمام المعتصمين، طالب فيها "ببدء الفصل الدراسي في موعده المحدد وعدم تأجيله أو تعطيله وعدم المساس بمرتبات موظفي الوكالة الفلسطينيين"، مؤكداً "على ضرورة أن تتراجع الأونروا عن أي تقليصات تمس الخدمات المقدمة للاجئين".
كما ورفض أبو حمادة "زيادة عدد الفصول الدراسية"، مشدداً "على ضرورة مضاعفة الخدمات المقدمة بما يتناسب مع الزيادة الطبيعية لأعداد اللاجئين وزيادة فرص العمل للخريجين".
وفي ختام المذكرة طالب "بمضاعفة الجهود لدى الدول المانحة للوفاء بالتزاماتها".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق