اغلاق

اخلاء سبيل حارس المسجد الأقصى مؤيد حشيمة

قال مركز " كيوبرس " في تقرير له " أن الشرطة أخلت ظهر اليوم الإثنين سبيل حارس المسجد الأقصى مؤيد حشيمة بعد احتجازه لعدة ساعات في مركز شرطة

 

القشلة بالبلدة القديمة بالقدس ، وتسليمه استدعاء للتحقيق معه يوم الأربعاء القادم " .
وجاء في تقرير " كيوبرس : "
وفور إخلاء سبيل الحارس حشيمة من مركز شرطة القشلة ذهب للعلاج في عيادة الأقصى ، وقد تبين أنه أصيب بكسر في يده اليمنى ، وبعدها توجه إلى مستشفى المقاصد لإجراء الفحوصات اللازمة ".
ومضى التقرير يقول : "
كانت عناصر حرس الحدود قد اعتدت بوحشية على حارس المسجد الأقصى مؤيد حشيمة ( 28 عاما ) صباح اليوم الإثنين ورشه بغاز الفلفل ، كما اعتدت على أطفال وحارسيْن هما أشرف أبو رميلة ويحيى شحادة، وتم نقل الأخير للعلاج في مستشفى المقاص "د.
وذكر شهود عيان وفقا للتقرير " أن اعتقال الحارس حشيمة جاء على أثر حديث دار بينه وبين أحد عناصر الاحتلال حول منع الأطفال من الدخول للأقصى ".
واختتم " كيوبرس " التقرير بالقول "
ان اعتداءات وملاحقات الاحتلال بحق حراس الأقصى وموظفي الأوقاف تصاعدت بشكل كبير في الآونة الأخيرة بسبب وقوفهم في اقتحامات المستوطنين وتصرفاتهم الاستفزازية " .

 بيان من الناطقة بلسان الشرطة حول الموضوع
وكانت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري قد قالت في بيان صحفي حول نفس الموضوع : " صباح اليوم الاثنين بالقدس ، قام افراد من شرطة البلدة القديمه بعدم السماح لمجموعة من الشبان الصغار العرب بالدخول الى حيز الحرم القدسي الشريف عن طريق باب الاسباط مع الاشتباه بوصولهم لهناك قاصدين الاخلال بالنظام وعرقلة مجريات الزيارات ( للاجانب وغير المسلمين ) في باحات الحرم ، هذا وقام احد حراس الاوقاف بالاشتباك متواجها مع افراد الشرطة محاولا الاعتداء عليهم وبالتالي تم اعتقاله من قبل افراد الشرطة مع استخدام الافراد غاز الفلفل لمنع التجمهر من قبل مواطنين فيما حولهم دون تسجيل اصابات بشرية ، ومع احالة المشتبه للتحقيقات بمركز الشرطة جنبا الى جانب تواصل الزيارات بباحات الحرم وفقا لنظامها المعتاد  ".

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق