اغلاق

غنّام تصل دوما مشياً على الأقدام للتعزية بدوابشة

قال بيان صادر عن محافظة رام الله والبيرة أن "قوات الاحتلال الاسرائيلي منعت المحافظ ليلى غنّام والوفد المرافق لها من المرور بمركباتهم لتعزية أسرة وأهالي دوما


محافظ محافظة رام الله والبيرة ليلى غنام في بلدة دوما
 

باستشهاد الطفل الرضيع علي دوابشة والذي أحرق حياً من قبل المستوطنين، ولكن المحافظ غنام أصرت على مواصلة الطريق وترجلت مصرةً أن تصل دوما حتى لو مشياً على الأقدام، مؤكدةً أن عنصرية الإحتلال وبطشه لن توقف عزيمتنا وأننا سنسير بخطا واثقة نحو القدس محررةً من دنس الإحتلال وبطشه".
وأفاد البيان: "قامت قوات الإحتلال بايقاف موكب المحافظ واستفزاز الوفد المرافق بعبارات وممارسات قهرية إجرامية، إلا أن المحافظ غنام أكدت أن هذه الممارسات ليست غريبة على من أحرقوا الأطفال واستهدفوا الأرض والإنسان بأبشع الجرائم وأقذر الأساليب، مبينةً أن قيادتنا وشعبنا أقسموا أن يواصلوا الدرب حتى تحقيق كافة حقوقنا المسلوبة وعلى رأسها إقامة دولتنا المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف".
وختم البيان:"يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتم استهداف المحافظ غنام من قبل الإحتلال، ولكنها تؤكد دوما أن هذه الممارسات لن تغير من دربها التي تصر على أن تسلكه إلى جانب قيادتنا الشرعية وعلى رأسها فخامة الرئيس محمود عباس".

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق