اغلاق

’المستقلة’: نطالب الرئيس باجراءات واقعية لمكافحة الفساد

طالب تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس والشتات برئاسة عضو الإطار القيادي للمنظمة الدكتور ياسر الوادية "الرئيس


صورة أرشيفية من اجتماع الشخصيات الفلسطينية المستقلة

الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمدالله باتخاذ إجراءات واقعية لمكافحة الفساد والمفسدين"، متعهدة في الوقت نفسه "بالوقوف إلى جانبهم ومساندتهم بخطواتهم الرامية لمحاسبة المقصرين".
وقال الدكتور كامل الشامي عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة:"إننا ندعو الرئيس أبو مازن ورئيس مجلس الوزراء بالعمل الجاد والضرب بيد من حديد لمكافحة الفساد الإداري والمالي"، لافتاً "إلى ضرورة أن يأخذ القضاء دوره في محاسبة واجتثاث الفاسدين والمفسدين في مؤسسات الدولة".
وأضاف المهندس خليل عساف عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة بالضفة:"على أصحاب القرار في الرئاسة والحكومة أن لا يجاملوا أحداً على أساس مصلحة الشعب الفلسطيني، إما أن يكون رئيس وزراء ناجح وشجاع بمتابعة كافة القضايا وخصوصاً حالة الفساد في ملف إعادة إعمار قطاع غزة والقضايا الأخرى بالضفة الغربية".
وأشار عساف وهو مسؤول ملف الحريات العامة في التجمع "أن كثير من ملفات الفساد التي استشرت في مؤسسات الدولة وطالبنا بها هيئة مكافحة الفساد بمحاربة هذه الملفات وكشفها ومحاسبة المقصرين"، كما طالب هيئة مكافحة الفساد برئاسة رفيق النتشة باتخاذ خطوات "أكثر شجاعة وجرأة في محاربة الفساد".
 
 
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق