اغلاق

مواصلة تجهيزات العام الدراسي في البطوف، الشبلي والرينة

أسبوعان يفصلانا عن افتتاح العام الدراسي ، وفي هذه الفترة من العام تتجهز اقسام التربية والتعليم في البلديات والمجالس المحلية باعداد خطة عمل والتجهيز والتهيئة


غازي فلاح

لافتتاح العام الدراسي وتخصيص الميزانيات المختلفة ، وفي هذا السياق اجرت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما لقاءات مع مدراء اقسام التربية والتعليم في مجالس محلية حول برنامج العمل والتجهيزات للعام الدراسي .

غازي فلاح: يتم العمل على تجهيز المؤسسات التعليمية من الروضات حتى المدارس الثانوية
غازي فلاح مدير قسم التربية والتعليم في المجلس إقليمي البطوف والمجلس المحلي شبلي، استهل حديثه لمراسلتنا بالقول :" بداية نتمنى ان يكون عاما دراسيا مثمرا مليئا بالإنجازات المختلفة في مجالات متنوعة، فعلى صعيد المجلسين يتم العمل على تجهيز المؤسسات التعليمية من الروضات حتى المدارس الثانوية من صيانة وترميم المدارس، شراء المستلزمات والاحتياجات المختلفة ومن بينها كراسي، طاولات، مكيفات هوائية وغيرها من الأمور، وكذلك توفير جميع شروط الامن والأمان وتنظيف المدارس والشوارع المؤدية للمؤسسات التعليمية، وكذلك تم وضع تاريخ كحد اقصى لانهاء العمل في المدارس وهو 25 اب، وقبيل هذا التاريخ سيتم استلام المدارس جاهزة لافتتاح العام الدراسي من قبل المقاولين ".

" نطمح لتخفيض والتقليل من افة العنف المستشرية في المجتمع العربي "
وأضاف لمراسلتنا :" تم عقد اجتماع مع مدراء المدارس وتم التوجه بطلب لتقديم خطة العمل الدراسية لهذا العام وأيضا تقرير حول عدد الطلاب ، المعلمين وعدد ساعات التعليم ، ونحن في المجلس المحلي قبيل الاهتمام برفع التحصيل العلمي ونتائج البجروت لهذا العام نطمح لتخفيض والتقليل من افة العنف المستشرية في المجتمع العربي ، ونحن نحمد الله ان هذه الظاهرة نسبتها قليلة جدا في مؤسساتنا التعليمية ، بالإضافة الى ذلك نهتم بخلق جو مناخي تربوي تعليمي جيد للطلاب واختيار معلمين ذي كفاءات عالية لايصال طلابنا الى بر الأمان ودفع المسيرة التربوية والتعليمية قدما الى الامام".
وتابع فلاح :"الإنجازات التي نقوم بها مختلفة ونتائج البجروت للعام 2014-2015 جيدة ، ويوجد ارتفاع في نسبة المستحقين على شهادات البجروت والفضل يعود للمعلمين وللإدارة والمدراء ، والتعاون بين الاهل ، الطلاب ، المدارس والمجلس المحلي ، وذلك يعود بالمنفعة على الطلاب ونطمح لتوثيق وزيادة العلاقات بين جميع المسؤولين .
وفي هذا العام في المجلس إقليمي البطوف تم تخصص ما يقارب 200 الف شيقل ، وفي مجلس شبلي تم تخصيص ما يقارب 250 الف شيقل لترميم وتجهيز المدارس من الروضات حتى المدارس الثانوية ".

خالد عثاملة: قسم التربية والتعليم يشهد تغييرا إيجابيا نحو الأفضل
وفي حديث اخر لمراسلتنا مع خالد عثاملة مدير قسم التربية والتعليم في المجلس المحلي الرينة قال :" في هذا العام سيتم افتتاح مدرسة ثانوية جديدة خصصت من الصف السابع حتى الثاني عشر ، وتم تزويدها بغرف حواسيب ومختبرات في العلوم والتكنولوجيا ، وتعتبر من احدث المدارس في الوسط العربي وتعتبر انجازا لبلدة الرينة ، حيث انه خلال العشر سنوات الأخيرة لم يتم افتتاح مدارس في البلدة ، وتكلفة المدرسة الجديدة 15 مليون شيقل ، وكذلك تم تحويل الميزانيات للمدارس والمدراء الذين اشرفوا على صيانة وترميم المدرسة لافتتاح العام الدراسي دون أي مشاكل تذكر .
ويشهد قسم التربية والتعليم تغييرا إيجابيا نحو الأفضل والمجلس المحلي يقدم كافة الخدمات ويعمل على توفير جميع الظروف التربوية والتعليمة ، أي توفير مناخ جيد للدراسة بهدف دفع المسيرة التعليمية والتربوية ".

" يوجد عمل مكثف وخطة عمل من اجل زيادة نسبة المستحقين للبجروت "
وأضاف عثاملة :"نتائج البجروت في البلدة مشرفة وهناك ارتفاع في نسبة المستحقين على شهادة البجروت ولكن نطمح للافضل ، ويوجد عمل مكثف وخطة عمل من اجل زيادة نسبة المستحقين للبجروت ، وأيضا سيتم افتتاح المركز الجماهيري في البلدة الذي من شأنه دفع مسيرتنا التربوية والتعليمية ، وكذلك سيتم في الفترة القادمة الإعلان عن مدير المدرسة الجديدة من خلال مناقصة سيتم عرضها ، والتعليم يشهد نهضة كبيرة نحو الأفضل والتمييز ".


خالد عثاملة

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق