اغلاق

القاسمي يهدي عددا من منشوراته لوزارة الثقافة الفلسطينية

في خطوة مباركة ومشرقة؛ وتأكيدًا على التواصل الثقافيّ والأدبيّ بين مجمع القاسميّ للّغة العربيّة في كليّة القاسميّ بباقة الغربيّة ووزارة الثقافة الفلسطينيّة في محافظة جنين؛

فقد أرسل الدكتور ياسين كتّانة رئيس المجمع والعميد الأكاديميّ للكليّة إلى المسؤولين في مديريّة الثقافة سلامه وتحيّاته؛ إضافة إلى باقات مشرقة من إصدارات المجمع ومنشوراته؛ وشدّد في كلمة له على أهميّة هذا التواصل الذي يوحّد المشهد الأدبيّ والثقافيّ بين أبناء الشعب الفلسطينيّ من أدباء وكتّاب وشعراء وباحثين وغيرهم في كلّ مكان.
مثّل مجمع القاسميّ في وزارة الثقافة الفلسطينيّة الباحث والناقد محمد عدنان بركات، برفقة الشاعر أحمد فوزي أبو بكر. وقد نقل بركات رسالة المجمع الحضاريّة والأخلاقيّة والثقافيّة، وبلّغ المسؤولين هناك إضافة إلى الحضور من الأدباء والشعراء والمثقّقين تحيّات الدكتور ياسين كتّانة؛ ورسالته التي ركّز فيها على ضرورة الاستمرار في مثل هذه الخطوات من أجل الوحدة الثقافيّة للسير قدمًا نحو الارتقاء بلغتنا العربيّة من جهة، وتوحيد المشهد الفلسطينيّ الأدبيّ والثقافيّ من جهة أخرى.
أمّا فوج المستقبِلين هناك؛ فأبرزهم: مدير مكتب وزارة الثقافة السيّد عزّت أبو الرّب، والمحاضر في جامعة القدس المفتوحة الدكتور عمر عتيق، والشاعران: حسين حجازي، وهشام أبو صلاح.
وقد شكر أبو الرّب مجمع القاسميّ بإدارته وأعضائه؛ وبعث إلى الدكتور ياسين رسالة تؤكّد استعداده لمثل هذا التواصل الخلاّق.

 

لمزيد من اخبار باقة جت والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق