اغلاق

لمن ستكون الغلبة في رئاسة لجنة المتابعة العليا؟

يتنافس يوم السبت المقبل 29/08/2015 ، خمسة مرشحين على رئاسة لجنة المتابعة العليا ، هم محمد بركة – الجبهة ، الشيخ كامل ريان – الاسلامية الجنوبية ،

 
علي سلام رئيس بلدية الناصرة


عوض عبد الفتاح – التجمع ، عبد الحكيم مفيد – الاسلامية الشمالية والمرشح المستقل المحامي محمد ابو ريا.
ويسعى المرشحون الخمسة من خلال لقاءات وجلسات ثنائية ولقاءات شخصية مع رؤساء المجالس المحلية من اصحاب حق الاقتراع الى استمالتهم للتصويت لهم اضافة للمفاوضات الثنائية بين الاحزاب المركبة للجنة المتابعة للحصول على حصتها من حق الاقتراع في المجلس المركزي للجنة المتابعة.

من الذي ينتخب رئيس لجنة المتابعة العليا؟
ينتخب رئيس لجنة المتابعة العليا من قبل المجلس المركزي للجنة المتابعة والمشكل على هيئة وحدات اقتراع ، وتبلغ حصة الجبهة والحزب الشيوعي  9 اصوات ، الاسلامية الجنوبية 6 اصوات ، الاسلامية الشمالية 6 اصوات ، التجمع 6 اصوات ، العربية للتغيير 3 اصوات ، الديمقراطي العربي 3 اصوات ، القومي العربي صوتين ، ابناء البلد بشقيها قبل التوحيد 4 اصوات ورؤساء المجالس من اللجنة القطرية 14 صوتا هم :مازن غنايم سخنين ، امين عنبتاوي شفاعمرو ، طه عبد الحليم كفر مندا ، علي سلام الناصرة ، سليم صليبي مجد الكروم ، ادغار دكور رئيس مجلس فسوطة ، صالح سليمان رئيس مجلس البعينة نجيدات ، جريس مطر عيلبون ، عبد السلام دراوشة اكسال ، مضر يونس عرعرة ، خالد حمدان ام الفحم ، عادل بدير كفر قاسم وطلال القريناوي رهط.
من جانبه يقول طلال القريناوي رئيس بلدية رهط :" انني ابارك لشعبنا انطلاقه لانتخاب رئيس لجنة المتابعة ، وابارك لكافة المرشحين وجميعهم ذوو قدرات وامكانيات كبيرة ، وفي ظل هذه الظروف العصيبة التي يمر فيها الوسط العربي ، نحن بحاجة الى قيادة حكيمة وشجاعة ، والاخذ بالحسبان وضع النقب ، الذي يمر بفترة عصيبة ، ولذلك ساطالب بتعيين نائب لرئيس لجنة المتابعة من ابناء النقب.

" لنا حق اساس في هذه الدولة وهو المساواة المطلقة ويجب ان تتضافر الجهود لتحقيقها "
من جانبه ، قال رئيس المجلس المحلي في البعينة نجيدات ونائب رئيس اللجنة القطرية ومركز الحكم المحلي :" كل المرشحين هم اصحاب خبرة وقدرات على قيادة لجنة المتابعة ، نحن نسعى الى لجنة متابعة مهنية ، واي كان المرشح الذي يحصل على هذا المنصب سنمد له ايدي التعاون ، كلهم اصحاب خبرات وقدرات ، شعبنا يحتاج الى تضافر الجهود في هذه المرحلة ، والعمل معا في لجنة المتابعة واللجنة القطرية على تحقيق الحقوق المدنية والحياتية الكاملة ، لنا حق اساس في هذه الدولة وهو المساواة المطلقة ويجب ان تتضافر الجهود لتحقيقها ، اما في لجنة المتابعة فنحن نطالب وطالبا دائما باحداث تغييرات على الدستور ، وخاصة في موضوع الانتخاب بالاغلبية ، لان النظام القائم يعطل عمليا الية اتخاذ القرار .
من جانبه يقول عادل بدير رئيس بلدية كفر قاسم :" هناك خمسة مرشحين كلهم مرشحون مؤهلون وذوو خيرة ، وقادرون على قيادة المرحلة المقبلة ، اولا نبارك لهم ونبارك هذه الخطوة التي  انتهت بالتوافق على الية الانتخاب ، نريد لالية الانتخاب ان تتعزز في لجنة المتابعة افضل بكثير من الحلول التوافقية ، وافضل الف مرة رئيس منتخب من رئيس توافقي ، ولذلك نبارك هذه الخطوة ونتمنى النجاح لاي منتخب في رئاسة اللجنة وقيادة المجتمع العربي على افضل وجه ، في الحقيقة كنا ولا زلنا كرؤساء مجالس وبلديات نريد دائما تغيير الالية القائمة في الدستور حول اغلبية الثلثين وتغليب الاغلبية العادية وفقا للانتخاب.

" بعد الانتخاب نريد البدء في العمل على تغيير الدستور القديم والتعامل مع الواقع والاسقاطات الجديدة "
من جانبه يقول علي سلام رئيس بلدية الناصرة :"ان الاوان لانتخابات ديمقراطية لانتخاب الانسان المهني المتفرغ ، والذي يعمل من اجل الجميع والنهوض بلجنة المتابعة السقف الاعلى للجماهير العربية . ومباشرة  بعد الانتخاب نريد البدء في العمل على تغيير الدستور القديم والتعامل مع الواقع والاسقاطات الجديدة ، ومن التغييرات الضرورية الاغلبية الديموقراطية العادية 50+1 % ، هذا يجب ان يتغير في الدستور.

موقع بانيت : هل لما يجري او ما جرى في الناصرة اقصد الانتخابات البلدية تأثير على موقف رئيس بلدية الناصرة من خياره الانتخابي؟
سلام : " منذ ان انتهت الانتخابات البلدية انتهى كل ما سبقها ، انا اتعامل مع الامور بمهنية كاملة ، والمهنية تقول انتخاب الانسان المناسب في المكان المناسب . موقفي الوحيد هو رغبة لا اخفيها ، من الخطأ ان تتدخل لجنة الوفاق في مسار عملية انتخاب رئيس لجنة المتابعة الذي يجب ان ينتخب من مركبات المجلس المركزي وفقا للدستور".
ويشار الى ان مسار اختيار رئيس لجنة المتابعة تم عبر السنوات بالتوافق بين مركبات المتابعة وخصوصا الاحزاب ، ورغم مسار الانتخابات المتسارع ، لا يبدو ان خيار التوافق سقط نهائيا بعد ، على الرغم من بدء المشاروات واللقاءات وحشد التأييد ، وعلى كل الاحوال لا يبدو ان أي من المرشحين سيحصل في الجولة الاولى على ثلثي عدد الاصوات ، وعليه فان الجولة الثانية امر لا بد منه وفقا للصورة الحالية .



طلال القريناوي رئيس بلدية رهط


عادل بدير رئيس بلدية كفر قاسم


صالح سليمان رئيس مجلس البعينة نجيدات



محمد بركة



كامل ريان


عوض عبد الفتاح


عبد الحكيم مفيد


محمد ابو ريا


اقرا في هذا السياق:
المصادقة على خمسة مرشحين لرئاسة لجنة المتابعة
احتدام المنافسة على رئاسة المتابعة بعد طرح المرشحين
انطلاقة: نتعهد ان نحضر لجنة المتابعة لانتخابات ديمقراطية

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق