اغلاق

خطوات تجعل منك شخصا ناجحا، بقلم:ميري سكران- الناصرة

حتى نصل الى حياة متوازنة لا بد لنا في البداية ان نتعرف على انفسننا بعمق ونستطيع ذلك من خلال بعض الاسئلة، هل تريد النجاح والتفوق في حياتك لكي تعيش حياة سعيدة قدر المستطاع؟


ميري سكران

هل تعتقد أنك تعاني في حياتك ؟ إذا كنت تشعر بمثل ذلك ننصحك أن تُفكر جيداً في الأشياء التي تفعلها، سيكون في العادة من أوصلك إلى ما أنت عليه هو محيطك وأفعالك أيضا، جرب أن تغيّرها بطريقة أخرى، تابع قراءة هذه النصائح العامة التي يمكنك اتباعها لتعرف كيف تنجح في حياتك وتحفز نفسك للنجاح في الوقت ذاته.
في البداية لا بد لنا ان نعرف او ان نحدد معا معنى النجاح لانفسنا وما هو النجاح بمنظارنا الخاص يختلف معنى النجاح عند كل شخص، فالبعض يعتقد أن النجاح في الحياة يقتصر على أن يصبح المرء مليونيرا، والبعض يفسر النجاح في الحياة هو الحصول على منصب شغل وبناء أسرة سعيدة… أول ما عليك فعله هو تحديد وتصحيح مفهوم النجاح بالابتعاد عن ما يشبه الفكرة الاولى كتفسير النجاح في الحياة بالثراء أو " الحياة المثالية " ، التي تخلو من المشاكل، الحياة مشوار طويل مليء بالعقبات، وهذا أمر لا مفر منه. وهنا عليك لقاء ذاتك وتحفيز نفسك على خلق الحياة التي تريدها وعندها تحمّل مسؤولية نفسك. بالطبع لن يأتي أحد لينتشلك من القاع الذي أنت قابعٌ فيه، مسؤولية إنقاذ نفسك تقع عليك وحدك، عندما تتحمّل مسؤولية حياتك فإنّك تكون قد اتخذت الخطوة الأولى نحو نجاحك في الحياة، حاول أن لا تُلقي اللوم على أحد في الحالة التي وصلت إليها، التبرير سيزيدك فشلاً إلى فشلك، ليس هناك مجال إلا أن تأخذ بزمام المبادرة وتتحمّل مسؤولية حياتك. وتوقف عن المماطلة. عندما تعيش حياة واحدة على كوكب الأرض، ما الذي تنتظره؟ هل تعتقد أنّه سيكون هناك متسع من الوقت للنوم 14 ساعة في اليوم، أو أن تتوقف عن التعلم بحجة انشغالاتك في أشياء تُدمّر حياتك، أو أن تجعل من علاقاتك مع الآخرين في أسوأ حالاتها، أو أنك لا تهتم لنفسك، إذا لم تكن سعيداً الآن بما تقوم به، فمتى إذن؟!.
اجعل عائلتك سعيدة تذكر أنّ عائلتك تُساهم في نجاحك فيما تقوم به بشكل أساسي، لا يمكنك أن تعيش في أجواء مُتوترة، كما لا يمكنك أن تُعطي إذا ما كنت تفتقد للأشياء الجميلة في حياتك، والزوجة والأولاد والوالدين والإخوة كلهم وقود لا ينضب بالمشاعر الإيجابية اهتم بوظيفتك / دراستك. الوظيفة هي المكان الذي من المفروض أنك تستمتع فيه وتنال عليه أجراً، من غير المعقول أن تتنقل كلّ أسبوع إلى عمل مُؤقت بدون استقرار وظيفي، لن تُساهم بتحسين حياتك، الوظيفة تجلب لك المال والإدخار منه لمستقبلك، وقد تكون صاحب عملك، فإذا لم تُحبه فلن تنجح فيه.








هذا المقال وكل المقالات التي تنشر في موقع بانيت هي على مسؤولية كاتبيها ولا تمثل بالضرورة راي التحرير في موقع بانيت .
نلفت انتباه كتبة المقالات الكرام ، انه ولاسباب مهنية مفهومة فان موقع بانيت لا يسمح لنفسه ان ينشر لكُتاب ، مقالات تظهر في وسائل اعلام محلية ، قبل او بعد النشر في بانيت . هذا على غرار المتبع في صحفنا المحلية . ويستثنى من ذلك أي اتفاق اخر مع الكاتب سلفا بموافقة التحرير.
يمكنكم ارسال مقالاتكم مع صورة شخصية لنشرها الى العنوان:
panet@panet.co.il .

لمزيد من زاوية مقالات اضغط هنا


لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من مقالات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق