اغلاق

البعينة النجيدات:الإضراب بالمدارس بين مؤيد ومعارض

اختلفت آراء الأهالي في قرية البعينة نجيدات والعزير ، حول قرار اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية ، إعلان الإضراب في المدارس في الأول والثاني ،
Loading the player...

من أيلول مع افتتاح العام الدراسي احتجاجا على شح الميزانيات في المجتمع العربي ، بين مؤيد ومعارض ، وبين من يريد تطوير أدوات النضال .

" القرى العربية والتعليم العربي لحق فيهما غبن على مدار السنوات "
ويقول محمد سليمان من البعينة نجيدات  :" أنا مع إعلان الإضراب والمطالبة بزيادة الميزانيات للتعليم العربي أسوة بالتعليم العبري ،إن القرى العربية والتعليم العربي لحق فيها غبن على مدار السنوات ، وشح في الميزانيات إضافة للاكتظاظ في الصفوف الدراسية والنقص في الغرف ، ولذلك يجب إعلان الإضراب وتحقيق العدالة ".
من جانبها تقول نغم سليمان من البعينة نجيدات : " أنا مع الإضراب ومع زيادة الميزانيات في التعليم العربي ، نريد لأبنائنا أجواء تعليم أفضل وهذا يتحقق من خلال زيادة الميزانيات ".

" مظاهرات عارمة بمشاركة الطلاب "
أما توفيق قيم من العزير فيقول : " أنا مع تطوير أدوات النضال في المجتمع العربي وخاصة في مجال التربية والتعليم ، بدلا عن إعلان الإضراب وتعطيل الطلاب في البيوت ، والخروج بمظاهرات  إلى المفارق ، يمكن أن يسمح للطلاب دخول المدارس والخروج معا في نضال بمشاركة طلاب المدارس في مظاهرات عارمة بمشاركة الطلاب ".

" خطوة لن تفيد كثيرا في هذا النضال " 
أما سميرة جعباط من البعينة نجيدات فتقول :" إن الإضراب يمس بالطلاب ، وهي خطوة لن تفيد كثيرا في هذا النضال ، وتؤدي إلى عرقلة حياة العائلة العربية ، خاصة النساء العاملات ، فلا توفر قرانا أي اطر للأطفال ، مما يضطر المرأة إلى تعطيل عملها للبقاء مع أطفالها أيام الإضراب ، ولذلك أنا مع تغيير أدوات النضال ، وعدم اللجوء للإضراب وإنما خطوات مغايرة لتحقيق العدالة في الميزانيات.


نغم سليمان


سميرة جعباط


توفيق قيم


محمد سليمان

لمزيد من اخبار المغار والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق