اغلاق

مشادات بين عزايزة ويوسفية وإلغاء جلسة مجلس دبورية

علمت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، بانه امس الاول الأربعاء الغيت جلسة المجلس المحلي في بلدة دبورية ، وذلك قبيل التداول بمواضيع البحث ،

 
زهير يوسفية

نتيجة حدوث مشادات كلامية وجدال بين عضو المجلس المحلي امير عزايزة ورئيس المجلس المحلي زهير يوسفية ، حول تسجيل مجريات الجلسة .
وفي حديث لمراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع عضو المجلس المحلي امير عزايزة اكد صحة المعلومات وقال : "كلي  اسف بان يقوم الرئيس بطمس الحقائق وتحريفها لاغراض في نفسه لا صحة لهذه الادعاءات كما وردت . وبهذا الصدد اريد ان اوضح الامور كما هي دون زيادة او نقصان لكي يطلع الجمهور عما دار وعما يدور . كما هو معروف للجميع فان جلسات المجلس يجب ان تدون وتكتب على محضر . والمحضر يجب بل ضروري ان يكتب به ويدون كل حديث ونقاش يكون خلال الجلسات . لكن ما يحصل هو ان المحاضر المكتوبه لا تمثل 1/10 مما يدور بجلسات وبالتحديد تحذف معظم مداخلاتي اثناء الجلسة لأغراض واهداف لا علم لي بها ".
وأضاف عزايزة :"لقد قمت بتنويه وتذكير في بداية كل جلسه بان المحضر منقوص ولا يشمل كل ما دار بالجلسة ، وفي  احدى المرات قمت بطلب رسمي لتسجيل الجلسات لغرض توثيق كل ما يقال الا ان الرئيس عارض بشدة هذا الطلب وتوصلنا لحل بان المحضر سيكون اكثر دقه وشفافية لكل ما يدور خلال الجلسة . فلم يتغير اي شيء بالعكس الامر زاد سوء حيث انه قبل عدة اسابيع عقدت جلسة بموضوع فرض  ضريبة الارنونا وكان نقاش وبحث واسع وكانت لي مداخلات وتحفظات عديده لم تذكر بالمخضر والادهى وامر انه كان حذف متعمد لمداخلات ومقولات مهمه من عدة اطراف بما فيها مداخلة الرئيس حيث تم تحريفها بعمد".

" من يقوم بعرقلة عمل المجلس وضرب مصلحة البلد هو الرئيس بادارته غير المسؤولة "
 وتابع عزايزة :"ما حصل البارحة خلال الجلسة قمت بتنويه بان لا يعقل بان نستمر بهذا المسلسل والمسخرة، وانا ساقوم بتسجيل الجلسة وعلى اثر ذلك كان  نقاش بيني وبين الرئيس ،وقام بتهديدي بالتوجه للداخلية بادعاء انني اعرقل عمل المجلس .
اما ما يخص ادعاءات الرئيس باني استعمل محاضر الجلسات لأغراض غير مشروعه فهذا ادعاء عار من الصحة وكما يقال البينة على من ادعى اين اثبات الرئيس لهذه الاكاذيب  ، ويجب التنويه بان من يقوم بعرقلة عمل المجلس وضرب مصلحة البلد هو الرئيس بادارته غير المسؤولة وبعدم مهنيته وتصرفات الغير مدروسة في جميع محالات العمل البلدي ".
واختتم عزايزة :"واخيرا من هنا اناشد الرئيس بان يوظف طاقاته وجهوده للنهوض بما فيه خير لأهل البلد والكف عن هذه التصرفات التي ان دلت فتدل على مدى حرصه واهتمامه بما يهم ويخص البلد ، بان التوجه للداخلية لن يخيفني ولن يثنيني عن تكملة مشواري بالعمل الجماهيري  وخدمة البلد من موقعي كمعارض بالعكس هذا يزيدني ثبات واصرار  بالتكملة لا يصح الا صحيح والشمس لا تحجب بغربال".

تعقيب رئيس المجلس المحلي دبورية زهير يوسيفية
وفي حديث لمراسلة موقع بانيت مع رئيس المجلس المحلي دبورية زهير يوسيفية عقب على الموضوع قال :"جلسات المجلس المحلي نديرها حسب القانون ،ويمنع أي عضو في المجلس واي انسان اخر من تسجيل الجلسة ، والمسؤول والمخول للتسجيل هو رئيس المجلس المحلي او السكرتير ، ولكن عضو المجلس عزايزة يعمل على زرع الفتن في البلدة وذلك من خلال محو كلمات واضافة تعليقات ، وعرضها على مواطنين ، ولذلك منعناه من التسجيل لانه يوجد أمور سرية وكذلك الجلسات المغلقة يمنع نشر تفاصيلها ، والتسجيلات للحفاظ على مجريات الجلسة ، وخلال الجلسة في الامس طلبت من عضو البلدية امير إيقاف التسجيل وذلك لمنع الفتن ، ولكن رفض إيقاف التسجيل ، وطلبت منه ان يقوم بالكتابة على ورقة ما يريد ان يكتبه سكرتير المجلس او يقوم بتلقينه كل كلمة وحرف خلال مداخلته للجلسة ولكنه رفض ، وطلبت منه ان التعديلات التي يريد اضافتها لبروتوكلات جلسات سابقة ، ان يقدمها لكي نعدلها ، ولكن رفض وطلبت منه الخروج من الجلسة ورفض وتم تعليق الجلسة وتاجيلها ليوم الاثنين القادم".
وأضاف لمراسلتنا :"وساقدم شكوى لوزارة الداخلية  ،وسأمنعه من تسجيل جلسات المجلس ، وفي الجلسة القادمة اذا أراد تسجيل الجلسة ساطلب الشرطة الحضور لاخراجه من الجلسة ، وساتبع جميع الإجراءات القانونية وسابقى مصمما على موقفي بمنع تسجيل الجلسات ، وهدف عزايزة هو اثارة الفتن وهو خبير بذلك ، وعلى سبيل المثال في جلسة الارنونا تم التحدث عن أصحاب مصالح تجارية لا يدفعون الارنونا ذهب واخبرهم ما حصل مع اثارة الفتن ".


امير عزايزة





لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق