اغلاق

افتتاح السنة الدراسية في المركز الطبي للجليل

افتتح المركز الطبي للجليل في نهاريا وبشكل منتظم السنة الدراسة في المدرسة الخاصة التابعة له، والمراقبة من قبل وزارة المعارف كباقي المدارس في البلاد.



وبدأ 120 طالبا في 9 صفوف من صف البستان وحتى الثاني عشر والذين يتواجدون في اطار علاجهم في المركز، بدأوا بالدراسة في يومهم الاول حيث كان في استقبالهم اضافة لإدارة المركز الطبي 35 من طاقم المعلمين والمعلمات في مواضيع مختلفة، وتستمر الدراسة يوميا من ايام الاحد حتى الجمعة من كل اسبوع ويدرس الطلاب نفس المواضيع التي يدرسونها في المدارس التابعة لوزارة المعارف.
مديرة المدرسة في المركز الطبي للجليل في نهاريا، ياعيل كوبيل قالت :" افتتاح السنة الدراسة هو بمثابة يوم خاص للطلاب ، ونحن بدورنا نقوم بتجهيز الطلاب الذين يتلقون العلاج الطبي ليكونوا جزءا لا يتجزأ من افتتاح السنة الدراسية في البلاد، اضافة ايضا ليحصلوا على المواد التعليمية التي تُدَرّس في المدارس كي لا يكون هناك فوارق في التحصيل العلمي بينهم وبين الطلاب في المدارس بعد تلقي العلاج وعودتهم الى بيوتهم". واضافت كوبيل :" دورنا هو ان نوفر لهم الجو التعليمي المناسب خاصة وانهم في فترة علاج وقد يكونوا بحالة نفسية حساسة وخاصة".
مدير المركز الطبي للجليل الدكتور مسعد برهوم الذي رافق الطلاب في افتتاح السنة الدراسية في المركز الطبي للجليل قال :"نحن نعتبر انفسنا ليس فقط شركاء في عملية شفاء الاطفال بل ايضا في مسيرة دراستهم وتعليمهم خاصة عندما يتواجدون في المركز الطبي للجليل لتلقي العلاج".
اضافة لافتتاح السنة الدراسة للطلاب فقد تم ايضا افتتاح حضانة علاجية خاصة في المركز الطبي، حيث تعمل ثلاثة ايام بالأسبوع وتستقبل الاطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة من جيل 9 اشهر حتى ثلاث سنوات من كل منطقة الجليل

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق