اغلاق

المعهد العربي في بيت بيرل ينطلق ببرنامج اللغة العربية

صادق مجلس التعليم العالي مؤخراً على برنامج اللغة العربيّة الموسّع الذي قدّمه المعهد الأكاديمي العربي للتربية في كليّة بيت بيرل، وبناءً عليه سيتم افتتاح هذا المسار في


د. ايمان يونس

السّنة الدراسيّة القريبة 2015/2016، إذ سيتمكن الطلاب الملتحقين بهذا البرنامج، في اطار اللقب الأوّل، من دراسة اللغة العربيّة بشكل موسّع، دون أن يضطروا إلى دراسة موضوع آخر معه كاللغة العبرية أو التاريخ كما كان متبع سابقاً، ويدمج هذا البرنامج المسارين الابتدائي وفوق الابتدائي معاً، إذ سيحصل خريجو هذا المسار على شهادة تمكنّهم من تدريس اللغة العربية في الصفوف الثالثة حتى الصفوف العاشرة، الأمر الذي من شأنه زيادة فرص العمل أمام الخريجين.
ويذكر أنّ الباب لا يزال مفتوحاً أمام كل من يرغب بالالتحاق بهذا البرنامج أو البرامج والمسارات الأخرى في المعهد كبرنامج اللغة العبريّة الموسع واللغة الانجليزيّة والتربية الخاصّة وغيرها، إذ مدّد المعهد فترة التسجيل لغاية 15/9، وذلك لمنح الطلاب الذين يرغبون بالالتحاق بالتعليم العالي فرصة أخيرة للتسجيل.  
وأكد د. علي وتد، رئيس المعهد الأكاديمي في بيت بيرل، على برنامج اللغة العربيّة الموسّع يتوافق مع التصور الفكري لمناهج تدريس اللغة العربية الحديثة في المدارس الابتدائية والاعدادية والثانوية، ويزوّد الطلاب برؤية شمولية تمكّنهم من تتبّع مسار عمليّة التدريس في المراحل العمرية المختلفة، ومن ثم بنائها بالاعتماد على تحصيلات المرحلة السابقة ومتطلبات المرحلة اللاحقة. وأضاف د. وتد أنّ البرنامج يسعى إلى تدريس اللغة العربيّة من خلال منظور اجتماعي لغوي يأخذ بعين الاعتبار التغييرات والتحولات التي طرأت على المجتمعات الإنسانية في عصر العولمة بشكل عام، والمجتمع العربي في إسرائيل بشكل خاص، ويراعي التحديات التي تواجهها اللغة العربية في عصر التقنية وكيفيّة التعامل معها.
وقالت من جانبها د. ايمان يونس، رئيسة قسم اللغة العربيّة، "إنّ تفاقم الأزمة التي تعاني منها لغتنا العربيّة في البلاد يحتّم على كافّة الجهات المسؤولة اتخاذ قرارات سريعة. نحن في بيت بيرل فكّرنا بالأمر  واتّخذنا قراراتنا، فكان "المسار الموسّع" الذي يهدف إلى تأهيل جيل جديد من معلمي اللغة العربيّة المعتّزين بلغتهم والحافظين لها، والقادرين على تعزيز مكانتها والنهوض بها لمواجهة كافّة التحدّيات عن طريق امتلاك المهارات والأدوات والمعرفةالمطلوبة من أجل تعلّمها وتعليمها بأساليب حداثيّة تماشيا مع روح العصر".  
ويشار إلى أنّ البرنامج يساهم في توسيع وتعميق معرفة الطلاب في اللغة العربية وآدابها بفروعها المختلفة وذلك من خلال التنوع الكبير بالمساقات التي يتضمنها البرنامج. كما يركّز البرنامج على تنمية المهارات الأساسيّة لدى الطلاب أنفسهم، مثل مهارات فهم المقروء والمسموع، وكذلك التعبير الشفهي والكتابي.  
ومن الجدير بالذكر أنّ مجلس التعليم العالي كان قد صادق مؤخراً أيضاً على برنامج اللقب الأوّل الموسّع في اللغة العبرية الذي كان قد قدّمه المعهد. ويتيح البرنامج للطلاب دراسة اللغة العبرية بشكل موسع وشامل مع التركيز على كافة جوانب تدريس اللغة العبرية كلغة ثانية.



د. علي وتد

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق