اغلاق

المطالبة بتعويض 4 مواطنين من عكا بأكثر من مليوني شيكل

طالب المحاميان زكي كمال وكمال زكي كمال محكمة الصلح في مدينة حيفا "بتعويض أربعة مواطنين من مدينة عكا بأكثر من مليوني شيكل، جراء اضرار جسدية ونفسية ومالية


المحامي زكي كمال

لحقت بهم جراء تفجير متعمد لأسطوانة غاز في عكا عام 2014 والذي أدى الى قتل خمسة أبرياء من المواطنين".
وجاء في لائحة الدعوى التي قدمها المحاميان زكي كمال وكمال زكي كمال باسم موكليهم ضد أربعة من المدعي عليهم وشركتي بيافون وبارتنر وبلدية عكا، وقد جاء أيضا "ان المدعى عليهم الثلاثة الأوائل تسببوا بالحاق اضرار جسدية ومالية ونفسية بالمدعين عبر القيام وبشكل مقصود ومع سبق الإصرار بتفجير أسطوانة غاز كانت موضوعة قرب موقع نصبت فيه هوائيات لشركتي بارتنر وبيليفون، مما أدى الى انهيار البناية وقتل أبرياء وضرر جسدي ومالي للمدعين وغيرهم" .
وجاء في الدعوى "ان المدعى عليه هو صاحب البناية التي تم فيها نصب الهوائيات الخليوية هو الذي قام بعمله هذا خلافا للقانون ورغم أوامر وقرارات قضائية تلزمه بهدم الهوائيات وانه أدى  بتجاهله الأوامر القانونية الى النتيجة المأساوية التي تلخصت بقتل الأرواح والحاق اضرار غير قابلة للإصلاح بالمدعين الأربعة".
وجاء أيضا "ان شركتي بيليفون وبارتنر اللتين نصبتا الهوائيات في المبنى خلافا للقانون والتعليمات شريكتان في النتائج الخطيرة للانفجار والضرر الذي لحق بالمدعين اما بلدية عكا فقد تقاعست عن منع الاضرار ومنع نصب الهوائيات ولو تطبق القانون" .
وقال المحاميان زكي كمال وكمال زكي كمال في الدعوى :" ان عملية تفجير الأسطوانة كانت عملا مقصودا سبقه تخطيط واتفاق بين المدعى عليهم الذين نفذوا العملية وان عدم التزام المدعى عليهم بالقوانين والأعراف هي التي لم تمنع تفجير المبنى والأضرار الجسدية الكبيرة والاضرار النفسية بعيدة المدى التي لحقت بالمدعين والاضرار المالية الكبيرة التي اصابت الأربعة" .
هذا وطلبا المحاميان كمال في الدعوى "بتعويض موكليهما بنحو مليونين ونصف المليون شيكل على المحكمة تغريم المدعى عليهم بهذه الأموال" .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق