اغلاق

فريج: ‘بذور الكراهية والعنصرية ثمارها القتل والإجرام‘

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب عيساوي فريج، قال فيه :" في تعقيبه على وفاة رهام دوابشة ، والدة الرضيع علي دوابشة،


النائب عيساوي فريج

والتي توفيت ليلة الأحد 6 أيلول/سبتمبر متأثرة بجروحها التي اصيبت بها عند قيام مستوطنين بحرق بيتهم الشهر الماضي في بلدة دوما جنوب مدينة نابلس ، قال النائب عيساوي فريج ( ميرتس ) :" رحمك الله يا سيدة ريهام دوابشة . لحقت بزوجك سعد ورضيعك علي إلى جنات الخلد.
هذه العائلة قتلت بدم بارد على أيدي قطعان مستوطنين تتلمذوا ونموا ببذور الكراهية التي تنثرها حكومة نتنياهو في المناطق الفلسطينية.
من يرعى ويتبنى العنصرية والكراهية، عليه أن لا يتفاجأ أن هناك من سيترجم هذه الكراهية إلى أعمال عنف قاسية تقشعر لها الأبدان" .
واضاف البيان: "حرق عائلة دوابشة وصمة عار على جبين حكومة نتنياهو التي لم تفعل شيئا لإلقاء القبض على المجرمين، هذا التصرف يعني أن حكومة إسرائيل تعطي الضوء الأخضر للمستوطنين في الإستمرار في عربدتهم .
إن من يتحمل مسؤولية هذه الجريمة هو حكومة الاحتلال الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو، والتي يعمل وزراء فيها على التحريض المتواصل ضد الشعب الفلسطيني وقيادته.
المطلوب أخذ خطوات عملية لمحاسبة هؤلاء المجرمين القتلة والعمل على إنهاء الاحتلال الإسرائيلي" .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق