اغلاق

مفتشة العربية لغنايم: كتب 'البديع' صودقَ عليها بعد أن صُحّحت

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب مسعود غنايم ، جاء فيه : " أكدت الدكتورة راوية بربارة، مفتشة اللغة العربية في وزارة التربية،


النائب مسعود غنايم

في ردها على استجواب تقدم به هذا الأسبوع رئيس كتلة القائمة المشتركة وعضو لجنة التربية البرلمانية مسعود غنايم (الحركة الإسلامية)، أن كتب "البديع" صودقَ عليها بعد أن صُحّحت من قِبَل دار النشر، وبعد أن مرّت بعمليّة فحص وتدقيق جدّيّة من قِبَل "قسم المصادقة على كتب التعليم"، و"تفتيش اللّغة العربيّة"، وهي كتب قد كُتبَت حسب المنهج الجديد، وحسب الرؤيا الجديدة في تعلّم اللّغة العربيّة".
وجاء في رد الدكتورة راوية بربارة على استجواب النائب غنايم: "أوّلًا نودّ أن نشكرك على اهتمامكَ بقضايا التربية والتّعليم، خاصّةً تعليم لغة الأمّ؛ اللّغة العربيّة، ونوضح لكَ بهذا، أنّ كتب تعليم اللّغة المصادَق عليها، كلّها قد مرّت بمراجعات عديدة؛ تدقيق لغويّ ومدى ملاءمتها للمنهج التعليميّ الجديد في الفهم، التعبير واللّغة، مع العلم أنّ قسمًا من هذه الكتب ما زال حتّى اليوم يمرّ بمعالجة وتدقيق وفحص، ولن يُصادق عليها إلّا إذا أجابت عن كلّ المعايير المطلوبة".
وأضافت الدكتورة راوية بربارة: "أمّا بالنسبة لكتب "البديع"، فقد صودقَ عليها بعد أن صُحّحت من قِبَل دار النشر، وبعد أن مرّت بعمليّة فحص وتدقيق جدّيّة من قِبَل "قسم المصادقة على كتب التعليم"، و"تفتيش اللّغة العربيّة"، وهي كتب قد كُتبَت حسب المنهج الجديد، وحسب الرؤيا الجديدة في تعلّم اللّغة العربيّة، وعليه اقتضى التنويه".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق