اغلاق

مراقبون يتوقعون بيع 28 مليون ساعة حتى نهاية العام الجاري

توقع مراقبو سوق الساعات الذكية أن تصل مبيعاتها إلى 28 مليون ساعة ، حتى نهاية هذا العام ، بقيمة تصل إلى 7 مليارات دولار "6,22 مليار يورو"، فيما لم يكشف صناع الساعات،


عن حجم المبيعات، حيث أنه من الصعب أن تحقق تلك الساعات انتشارا واسعا نظرا لارتفاع قيمتها المادية، وهو ما يتسبب في عدم جذب العديد من المستخدمين.
وأوضح البعض أن الساعات الذكية لا تسمح بتوفير الجديد من الخدمات مثلها مثل أجهزة الهواتف الذكية، حيث تسمح بقراءة الرسائل وترى بعض المعلومات، وهي ليست كافية لإقدام العملاء على الشراء، كما أن العمر الافتراضي للبطارية بسيط، ما يمثل عائق جديد أمام انتشارها، فضلا عن أن تصميمات الساعات تعد تقريبا واحدة، ولا يوجد بها تغييرات جوهرية، وهو ما دفع ساعات "آبل" وتصميمها نحو القمة حتى الآن، طبقاً لما ورد بوكالة "أنباء الشرق الأوسط".

لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
تجديدات واختراعات
اغلاق