اغلاق

الشيخ التميمي: نستنكر حظر مصاطب العلم في الاقصى

استنكر قاضي القضاة سماحة الشيخ الدكتور تيسير رجب التميمي رئيس حزب الحرية والاستقلال حارس للدفاع عن المقدسات والثوابت أمين سر الهيئة الإسلامية العليا بالقدس،


الشيخ الدكتور تيسير التميمي

استنكر "قرار جيش الاحتلال بإعلان المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك وطلبة مصاطب العلم فيه جماعات غير شرعية ومحظورة"، مبيناً "أن القرار جاء بتوصية من وزير الأمن والنيابة العامة والشاباك والشرطة ، وبذريعة مضايقة ومهاجمة المرابطين والمرابطات للمستوطنين الذين يقتحمون المسجد الأقصى المبارك بحماية حكومة الاحتلال وأذرعها العسكرية" .
ووصف سماحته "خطورة القرار بأنه شرعنة للاقتحامات اليومية المكثفة للمسجد الأقصى المبارك من قبل الجيش والشرطة والمخابرات لحماية الجماعات والشخصيات اليهودية ، وبأنها أيضاً شرعنة لملاحقة هؤلاء المرابطين والمرابطات ومهاجمتهم بالأسلحة وإطلاق الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز عليهم أو ضربهم أو اعتقالهم ؛ حيث ستتخذ شرطة الاحتلال بناء على القرار خطوات تنفيذية ضدهم وضد من يمولهم منها الإجراءات العاجلة بمنع كل النساء طيلة العشرة الأيام القادمة دخول المسجد الأقصى المبارك منذ ساعات الصباح حتى الظهر بحجة الأعياد اليهودية ، وبعدها منع قائمة تحمل أسماء أكثر من 40 سيدة دخوله" .
واعتبر الدكتور التميمي "القرار العنصري اعتداء على حق الإنسان الفلسطيني في حرية العبادة وممارسة شعائره الدينية وانتهاكاً لقدسية دور عبادته ؛ فالمسجد الأقصى المبارك حق خالص للمسلمين وحدهم يحق لهم دخوله والصلاة فيه وقتما شاءوا وكيفما أرادوا ؛ مؤكداً أن هذه الإجراءات التعسفية لن تثني أبناء شعبنا عن حمايته ، ولن تمنعهم التصدي للمخططات التآمرية ضده ، مناشداً العرب والمسلمين كافة حكاماً وشعوباً دعمهم ومؤازرتهم وإسنادهم لأنهم رأس الحربة في الدفاع عن شرف وكرامة الأمة ، ومطالباً المجتمع الدولي بوقف الممارسات التعسفية الاحتلالية ضد الشعب الفلسطيني وحماية حقوقه ومحاسبتها على انتهاكاتها المواثيق الدولية" .
 
لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق