اغلاق

الاقصى:مواجهات عنيفة، قنابل، عشرات الاصابات واعتقالات

أفادت مصادر فلسطينية أنه "لليوم الثالث على التوالي، حولت السلطات الاسرائيلية المسجد الأقصى المبارك الى ساحة مواجهة، فهدوء المسجد الأقصى وأصوات المرتلين
تصوير كيوبرس
Loading the player...

وخشوعهم تحول الى صخب وضجيج، فقنابل الصوت والرصاص المطاطي وأصوات صراخ جنود الاحتلال ملأت باحات المسجد" .
وذكرت دائرة الأوقاف الإسلامية "أن القوات الاسرائيلية اقتحمت المسجد الأقصى المبارك عبر باب المغاربة عند حوالي الساعة السادسة والنصف صباحاً، وتمركزت في الساحة لأكثر من ساعة، ثم اقتحمت الساحات وحاصرت المصلى القبلي وأغلقته بالسلاسل الحديدية والأعمدة" .
وأوضح شهود عيان "أن مواجهات عنيفة يشهدها المسجد الأقصى بين عشرات الشبان المعتكفين في المسجد والقوات الاسرائيلية عند باب مصلى الجنائز، وتقوم القوات الاسرائيلية بإلقاء القنابل الصوتية ورش غاز الفلفل بكثافة وبصورة عشوائية باتجاه الشبان والمسجد" .

تعقيب المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري
وجاءنا من المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري "باعقاب معلومات استخباراتية تراكمت عند الشرطة وجهاز الامن العام الشاباك حول شبان عرب قسم من ضمنهم من الملثمين تحصنوا خلال ساعات الليلة الماضية بالمسجد الاقصى في الحرم القدسي الشريف، استعدت قوات الشرطة لليوم الثلاثاء بالعدة والعتاد والقوى المعززة لدخول باحات حيز الحرم لمواجهة ومعالجة اي سيناريو كان مع معاينة قيام شبان مسبقا بجمع الحجارة والمفرقعات ونصب حواجز مع ربط قضبان خشبية وحديدية ومظلات وربط حبال لابواب المسجد الاقصى مع خزائن الاحذية والنعال لمنع اغلاقه وابوابه، ساعين بذلك للاشتباك مع قوات الشرطة ومنع اغلاق ابواب المسجد والمس بنظم ونظام الزيارات المعتاد المتبع بحيز الباحات وبالتالي شرع الشبان الملثمين مع قرب افتتاح الابواب امام الزوار برشق الحجارة لاتجاه باب المغاربة، حيث دخلت القوات باشراف من قائد القدس اللواء موشيه ادري البزحات لاحقاق النظام وافساح المجال امام الزيارات الزوار ومع دخول القوات شرع الشبان بالهرب لداخل المسجد مع مباشرتهم برشق الحجارة وحجارة الطوب اتجاه قوات الشرطة من داخل المسجد، اضافة الى رشق عشرات المفرقعات مباشرة اتجاه القوات التي عملت بشجاعة بالغة وعزيمة متناهية تحت وابل الحجارة والمفرقعات وقضبان الحديد التي سقط قسم منها داخل المسجد مع زجاجة حارقة القيت اتجاه القوات من داخل المسجد مسفرة عن اشتعال القضبان الخشبية الذي جمعها الشبان ووضعوها كسواتر حماية على مداخل المسجد، كما وسجادة بالسنة النيران التي تم اخماد حريقها من قبل رجال الاوقاف، جنبا الى جنب قيام القوات بفك الحواجز التي نصبها الشبان على ابواب المسجد مغلقين الابواب والمخلين بالنظام داخلا منه" .
واضاف البيان: "هذا وبدأت الزيارات للاجانب وغير المسلمين وبما يتضمن اليهود بالباحات وفقا لتوقيتها المعتاد ونظمها المتبعة وسط اعراب قائد اللواء ادري عن مدى تقديره لعمل القوات الدؤوب لانهاء اعمال الاخلال بالنظام سريعا، مؤكدا ضمان حرية العبادة بالمدينة لكافة الاطراف والاطياف مؤكدا العمل بكافة الاجراءات للتصدي لاي محاوله للاخلال بالنظام والسكينة العامة وبنظام الوضع الراهن الستاتكو القائم بالحرم القدسي الشريف مع تقديم الضالعين فيها للعدالة وايقاع اقصى العقوبات بحقهم" .

كيو برس: " اقتحام منبر صلاح الدين وتصاعد الدخان جنوبي المسجد القبلي"
جاء في بيان صادر عن كيوبرس حول  المواجهات العنيفة التي اندلعت في المسجد الاقصى صباح اليوم ، والذي وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه :" ان دخانا كثيفا تصاعد صباح اليوم من المصلى القبلي في المسجد الأقصى المبارك، عقب اقتحامه".
واضاف البيان الصادر عن كيوبرس ان قوات الشرطة قامت " بقص باب المصلى، وصولا حتى المحراب ومنبر صلاح الدين حيث أطلقت وابلا من قنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي على المعتكفين داخله".
وكانت قوات الامن الاسرائيلية :" قد
فرضت قيودا منذ الصباح وأحاط عناصرها والحواجز العسكرية مداخل المسجد الأقصى ومنعت دخول جميع المصلين وطلاب المدارس الشرعية، في حين اقتحمته قوات الاحتلال مدججة بالسلاح من باب المغاربة.وفي تصعيد أخر قامت قوات الاحتلال بقص باب المصلى القبلي واقتحمته حتى وصول المحراب ومنبر صلاح الدين واستهدفت قوات الاحتلال رجال الإطفاء أثناء محاولتهم إخماد الحريق الذي تسببت به".
وتابع البيان الصادر عن كيو برس ان قوات الشرطة  " وعقب اقتحامها المصلى القبلي قامت باعتقال عدد من الشبان المعتكفين داخله ، ويشهد محيط المسجد الأقصى حاليا مواجهات عنيفة ".
واردف البيان ان قوات الشرطة قامت بالاعتداء على " المصلين الممنوعين من الدخول، بوحشية مفرطة واستخدمت قنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي، ما أدى الى العديد من الإصابات بين صفوف المصلين.
وقد هرعت سيارات الإسعاف وطواقمها الى أبواب المسجد الأقصى لتقديم العلاج للمصابين".
وخلص البيان الى القول  ان قوات الشرطة " تعمدت استهداف الصحافيين والمصورين حيث تم الاعتداء عليهم ودفعهم بالقوة ومنعهم من التصوير". وفق ما جاء في البيان الصادر عن كيوبرس والذي وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه .

الشرطة : "اصابة افراد شرطة واعتقالات"
 من ناحية اخرى ، وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان صادر عن المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري جاء فيه  :" صباح اليوم الثلاثاء بالقدس في البلدة القديمة بجوار باب المجلس تم رشق زجاجة حارقة وحجارة من قبل ملثمين باتجاه قوات الشرطة ،  دون ان تسفر عن اصابات بشرية ، وفي باب حطة تم رشق حجارة باتجاه قوات الشرطة التي تمكنت من القاء القبض على مشتبهين ملثمين من السكان هناك مع معاينتهم وهم يلقون الحجارة باتجاههم وضبط حجارة بجيوبهم  ،  اما في الحرم القدسي الشريف وعلى خلفية احداث الاخلال بالنظام التي حصلت صباح اليوم الثلاثاء تم اعتقال مشتبهين من الذين تمت معاينتهم وهما يرشقان الحجارة في ظل اصابة 5 من افراد الشرطة طفيفا خلال قيامهم بالتغلب على احداث رشق الحجارة والمفرقعات وباقي اعمال الاخلال بالنظام  والامساك بزمام الامور وبحيث تمت معالجتهم بالمكان في ظل السكينة التي عادت لتسود المكان في هذه الاثناء" ، وفق ما جاء في بيان الشرطة .

مصادر فلسطينية"الاحتلال يحطم بوابات الجامع القبلي"
أفادت مصادر فلسطينية ان "قوات الاحتلال الإسرائيلي حطمت صباح اليوم الثلاثاء، بوابات الجامع القبلي التاريخية، خلال اقتحام وحشي شنته هذه القوات على المسجد الأقصى من باب المغاربة، تخللها الاعتداء على المعتكفين، وإطلاق وابل من القنابل الصوتية الحارقة والغازية، السامة المسيلة للدموع وأعيرة مطاطية".
وقالت المصادر "إن هذا الاقتحام يعتبر سابقة من خلال اللجوء لتحطيم وتكسير بوابات الجامع القبلي وهدمه، بهدف اعتقال المعتكفين بداخله، وما نجم عن ذلك من خراب وتدمير هائل، وحرق جزء جديد من سجاد المسجد، وتكسير عدد من نوافذ وشبابيك الجامع التاريخية".

كيوبرس : "زلزال في المسجد الأقصى"
جاء في بيان صادر عن كيو برس ، والذي وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه :" انسحبت قوات الاحتلال من المسجد الأقصى قبل قليل بعد أن خلفت دمارا كبيرا في المصلى القبلي، وأدت الى إصابات عديدة بين صفوف المصلين بعد أن أطلقت عليهم وابلا من قنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي. وفور انسحابها على وقع تكبيرات المصلين وهتافاتهم، قام المصلون بخلع الأقفال التي وضعتها قوات الاحتلال على أبواب المصلى وعاينوا الدمار الذي خلفته داخله، ووصف شهود عيان ما جرى فيه بالكارثة الكبرى والزلزال إثر مشاهد التخريب والدمار التي خلفتها قوات الاحتلال قبيل انسحابها ، وكانت فرقة قناصة مقنعة اعتلت سطح المصلى القبلي وقام عناصرها بتحطيم نوافذه وإطلاق قنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي على المعتكفين داخله".
وأضاف البيان الصادر عن كيو برس :" ان  قوات الاحتلال  اعتدت على عمال الأوقاف وحراس المسجد الأقصى، وعلى الرجال والنساء والأطفال، وما زالت طواقم الإسعاف تقدم العلاج للمصابين في المسجد الأقصى ومحيطه".

" 36 إصابة منها 7 إصابات بجراح في الرأس"
وأفاد رئيس قسم الإسعاف في جمعية الهلال الأحمر د. أمين أبو غزالة :" أن هناك 36 إصابة منها 7 إصابات بجراح في الرأس لكبار السن، والباقي إصابات بالعيارات المطاطية والغاز المدمع وقنابل الصوت".
كما افاد المحامي حمزة قطينة من مؤسسة "قدسنا لحقوق الانسان" :" أنه اعتقل خلال اليوم ثلاثة أشخاص من داخل المسجد الأقصى".
واردف البيان الصادر عن كيوبرس ، والذي وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه :" ان 
 محيط المسجد الأقصى شهد اعتداءات فاقت بوحشيتها المنظمات الإرهابية وعصابات الإجرام – كما أفاد شهود عيان – إلا أن المصلين حافظوا على رباطهم أمام الحواجز العسكرية يرددون التكبيرات والهتافات المناصرة للمسجد الأقصى.كما اقتحمت قوات الاحتلال مركز الجالية الافريقية ومدرسة الأيتام في البلدة القديمة قرب المسجد الأقصى وقامت بالاعتداء على الطلاب فيه، ووقعت إصابات بين صفوفهم، واقتحم 45 مستوطنا المسجد الأقصى تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال، الا أنهم اتخذوا (مسار الهروب) – بين بابي المغاربة والسلسلة، في ظل احتشاد المصلين والمعتكفين ومنعهم من التقدم.وفور انسحاب قوات الاحتلال، دخل المصلون ممن هم فوق سن الخمسين وقاموا بإزالة مخلفات الاحتلال والدمار الذي ألحقته في المسجد الأقصى وبنيانه". الى هنا نص البيان الصادر عن كيوبرس كما وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه .
  
الشرطة في لواء القدس تعقد جلسة خاصة
وفي سياق متصل قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري ، في بيان وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه :" خلال ساعات صباح اليوم الثلاثاء في القدس في البلدة القديمة تمت مهاجمة شابين يهوديين عابرين من قبل شاب عربي الذي ما لبث ان لاذ بالهرب ، هذا وقام افراد وحدة الشرطة في قسم (كاميرات 2000 - مباط ) بمعاينة المهاجم المعتدي الهارب متتبعة اياه وهو يفر من مكان الحادث، جنبا الى جنب مع الاتصال الفوري من قبلهم مع مجندي حرس الحدود  المتمركزين في المنطقة هناك ، وتوجيههم مع اعطاء وصف له ووجهة هربه، بحيث قام المجندون بإلقاء القبض على المشتبه واحالته للتحقيقات الجارية في مركز البلدة القديمة- القشلة ، هذا وقامت قيادة شرطة لواء القدس وضباطها الكبار  بالاجتماع مع مسؤولي امن الدولة وضباط الشرطة الكبار برعاية من القائد بنسي ساو مفوض الشرطة العام بالانابة بجلسة خاصة  في القدس  لتقييم صورة الاوضاع العامة في البلاد والخاصة بالقدس والحرم القدسي الشريف" ، وفق ما جاء في بيان الشرطة . 


تصوير كيوبرس




















































تصوير وفا








تصوير الشرطة



اقرأ في هذا السياق:
شاهدوا : فيديو يوثق المواجهات بالاقصى اليوم
الشرطة : استفزازات اثارها اعضاء كنيست عرب بالقدس
مواجهات واعتقالات في باحات المسجد الاقصى المبارك

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق