اغلاق

الجبهة ترفض تفاهمات لجنة المتابعة والمحامي عمران خطيب

أفاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنه بعدما تم النشر أمس الاثنين ، حول توصل لجنة المتابعة لتفاهمات ما بين المحامي عمران خطيب من الناصرة ولجنة الانتخابات


النائب مسعود غنايم

 لرئاسة لجنة المتابعة ، على خلفية تقديم خطيب استئنافا للمحكمة بشان شطب ترشيحه لرئاسة لجنة المتابعة ، فان الجبهة أبدت تحفظا ورفضا لهذه التفاهمات .

" نعترض وبشدة على هذا البيان "
وحصل مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما على نسخة من رسالة وجهتها الجبهة للجنة المتابعة ، جاء فيها : " الاخوة الاعزاء في لجنة المتابعة ولجنة الانتخابات تحية طيبة وبعد: بعد متابعة الاخبار في مختلف المواقع تبين وكأنه تم الخضوع لمطالب عمران خطيب ، والاستجابة لكافة مطالبه بما في ذلك تغييرات في الدستور ودمقرطة لجنة المتابعة وفتحها امام الجمهور  ".
كما جاء في الرسالة : " نحن في الجبهة نعترض وبشدة على هذا البيان ، ونرفض ان يذكر باسمنا وكان لجنة المتابعة كانت مغلقة والاعتراف كان دستورها خطا وغير ديمقراطي .... ان لجنة المتابعة ممثلة لكافة قطاعات شعبنا وهي السقف الأعلى لجميع ممثلي شعبنا وتضم كافة الأُطر السياسية والمجتمعية وليست بحاجة الى أمثال عمران خطيب لتعديلها ودمقرطتها وفتحها امام الجمهور ونرفض هذا التعريف ونطلب إبراز هذا الموقف باسمنا غدا ( اليوم الثلاثاء – المحرر ) كوننا لن نشارك بالمؤتمر الصحفي ".

" لا نوافق على منح عمران خطيب وناصر دراوشة هذا الإنجاز المهين للمتابعة  "
واستطردت الرسالة تقول : " كما اننا لا نوافق على منح عمران خطيب وناصر دراوشة هذا الإنجاز المهين للمتابعة امام الجمهور الواسع . وأخيرا نلتزم بنقل هذا الموقف هنا وفقط داخليا ولن نعلنه امام الجمهور الواسع املا بطرحه غدا خلال المؤتمر الصحفي ، ولن نكون عائق لاستمرار عملية الانتخابات وفق قرارات لجنة المتابعة وفقط وفق القرارات التي اجمعنا عليها ".

رسالة منصور دهامشة سكرتير الجبهة لمسعود غنايم رئيس لجنة الانتخابات لرئاسة لجنة المتابعة
كما حصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، قبل قليل ، على نسخة عن رسالة وجهها منصور دهامشة سكرتير الجبهة لعضو الكنيست مسعود غنايم رئيس لجنة الانتخابات لرئاسة لجنة المتابعة ، حول نفس القضية .
وجااء في رسالة دهامشة لغنايم : " حضرة النائب مسعود ، مع كل الاحترام، وانت تعلم انني اكنّ لك الاحترام، لكن اطلب منك الغاء المؤتمر الصحفي او  ان تعقده باسمك شخصيا ، لأنك لا تملك ايّة صلاحية لعقده و/ أو تقديم ايّة التزامات ، باسم المتابعة، لم يجرٍ إقرارها في الهيئات المخوّلة في لجنة المتابعة . نتحدث كثيرا عن المأسسة ثم نقع في الارتجال ".

اجتماع بين خطيب وممثلين عن لجنة المتابعة
يذكر أن اجتماعا كان قد عقد أمس بين مازن غنايم رئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية ،
ورئيس بلدية سخنين ، وعضوي الكنيست مسعود غنايم وجمال زحالقة ، مع المحامي عمران خطيب من الناصرة ، وتم في اعقابه النشر حول هذه التفاهمات .


النائب جمال زحالقة


سكرتير الجبهة منصور دهامشة


المحامي عمران خطيب

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق