اغلاق

نتنياهو يدشن خط القطار بين أشكلون وبئر السبع

دشن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو صباح اليوم الخميس خط القطار الجديد الذي يمتد بين مدينتي أشكلون وبئر السبع وقال ردا على أسئلة الصحفيين:

 
بنيامين نتنياهو ، تصوير: AFP

"قررنا تغيير سياستنا بإعلان الحرب على راشقي الحجارة وملقيي الزجاجات الحارقة وعلى من يقوم بإطلاق النار وبأعمال الشغب ويتم التعبير عن هذا التغيير بتغيير تعليمات إطلاق النار. الزجاجات الحارقة والحجارة تقتل داخل الخط الأخضر وخارجه والمقتول لا يعلم ما هو الفرق بينهما ونحن لا نرى أي فرق بينهما. سنشدد كثيرا تعليمات إطلاق النار وكنا قد شهدنا ذلك أمس في  القدس. ثانيا،  سنشدد العقوبات التي تفرض على المعتدين من خلال تحديد حد أدنى لها. يدور جدال كبير حول هذا الأمر وتوجد هناك احتجاجات ولكن يجب على القانون أن يخدم الحياة بدلا من أن تخدم الحياة القانون. وكنت دائما أؤمن بذلك ولذلك سيتم تغيير القانون. ثالثا،  سنفرض غرامات مالية أضخم بكثير على الشبان القاصرين وعلى عائلاتهم حيث ستتم أيضا مصادرة ممتلاكاتهم من أجل خلق ردع جديد.وفي دولة إسرائيل لا يلقي الناس الزجاجات الحارقة ولا يرشقون الحجارة كما يريدون ولا يطلقون النار على القطارات ومن يقوم بذلك سيدفع ثمنا باهظا للغاية.فهذا يشكل تغييرا في سياستنا وأريد أن أغير هذه الأوضاع من جذورها".

"أعتقد أنني أعلم كيف يجب إدارة العلاقات الخارجية لدولة إسرائيل وكيف يجب الحفاظ على دولتنا "
وحول البيت الأبيض قال نتنياهو :" "أسمع منذ شهور من بعض الخبراء والمحللين  أن حراكنا ضد الاتفاق النووي مع إيران قد يؤدي إلى قطع العلاقات أو انهيار العلاقات مع الولايات المتحدة. لم أفهم أبدا لماذا دولة إسرائيل صاحبة السيادة التي تمثل الشعب اليهودي لا تستطيع أن تقود حراكا ضد اتفاق نووي تم توقيعه مع دولة تعلن نيتها تدميرنا. أعتقد أن هذا ليس حقي فحسب بل من واجبي أيضا الإشارة إلى هذه المخاطر وهذا الأمر لا يمس إطلاقا بدولة إسرائيل, وإنما يخدمها،  لأن جميع الجهات في الولايات المتحدة،  بما فيها الأطراف التي دعمت الاتفاق النووي، تقول: (من البديهي أنه يجب التصدي للعدوان الإيراني وبالطبع يجب تعزيز دولة إسرائيل) .وبطبيعة الحال،  يتم التعبير عن هذا الموقف في تصريحات الرئيس أوباما ووزير الخارجية كيري الذي تحدثت معه أمس. وواضح أن مثل هذا الانهيار في العلاقات لم يحدث ولا يمكن أن يحدث ولذلك أعتقد أنه من الجدير أن هؤلاء الخبراء سيتحلون بتواضع أكثر.أعتقد أنني أعلم كيف يجب إدارة العلاقات الخارجية لدولة إسرائيل وكيف يجب الحفاظ علي دولتنا ونحن نحافظ عليها - أيضا إزاء التهديدات الخارجية على الحدود. ويوجد هنا جدار أمني أقيم على الحدود المصرية وكلنا نعلم ماذا كان قد يحدث لدولة إسرائيل لو لم أصر على إقامته. وفي موازاة ذلك ، نطور دولة إسرائيل ونشق الطرقات ونضع السكك الحديدية ونطور صناعات السايبر والمستقبل وفي نفس الوقت نحمي أمننا وحدودنا وعلاقاتنا مع أفضل أصدقائنا وهي الولايات المتحدة". الى هنا اقوال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ، صباح اليوم الخميس خلال تدشين خط القطار الجديد الذي يمتد بين مدينتي أشكلون وبئر السبع .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق