اغلاق

افتتاح القسم الأول من مدرسة آفاق الثانوية بكفر مندا

بأجواء احتفاليّة يكتنفها الفخر والإعتزاز ، تم اول امس الخميس افتتاح القسم الأوّل من مدرسة "آفاق" الثانويّة في كفرمندا، بحضور رئيس المجلس المحلّي طه عبد الحليم


صور من افتتاح القسم الأول من مدرسة آفاق الثانوية بكفر مندا

والقائم بأعماله محمد يوسف قدح، هذا بالاضافة إلى أعضاء وموظّفي المجلس المحلّي، ضيوف وأهالي الطلاب وعدد من وجهاء البلدة .
كما وكان من بين الشخصيّات التي حضرت الاحتفال تمير بن موشيه نائب المدير العام ومسؤول  المباني في وزارة المعارف، عبدالله خطيب مدير قسم أ للتعليم العربيّ، وصالح خطبة قائم مقام في وزارة الداخليّة، والمقاول محمود حافظ، ومهندس المشروع سليمان عواودة.
وقد بدأ الاحتفال باستقبال الضيوف الكرام حيث قدّمت الطالبة شذى زيدان مقصّ الخير وقام رئيس المجلس المحلّي وبرفقته تمير بن موشيه وعبد اللّه خطيب بقصّ شريط الاحتفال. وبعد جولة الحاضرين في مبنى المدرسة الرئيسيّ اتجه الجميع إلى الطابق الثاني حيث الباحة الكبيرة التي أقيم فيها حفل الافتتاح.
وكانت أولى كلمات هذا الحفل لطارق قدح مدير المدرسة إذ رحّب بالضيوف الكرام، وتعهّد بأن تكون هذه المدرسة متميّزة وأن ترقى بطلابها إلى أعلى المستويات.
كما ورحّب رئيس المجلس المحلّي السيّد طه عبد الحليم بالضيوف وأشاد بمشاريع التطوير والبناء التي تثلج صدره، لما فيها من أهميّة وفائدة لأبناء البلدة وأكّد على متابعته لمشروع افتتاح هذه المدرسة.
كما وتحدّث محمد يوسف قدح القائم بأعمال الرئيس، وأثنى على "المهام التي قام بها كل صاحب مسؤوليّة في هذا المشروع الكبير، حيث وصلنا بمجهودهم إلى افتتاح السنة الدراسيّة في 1/9/2015 " .
وتحدّث في هذا الاحتفال أيضا تمير بن موشيه حيث أعطى الموافقة الرسميّة على اتمام المرحلة الثالثة من مشروع هذه المدرسة, وأعرب عن سعادته بأنه قد حقّق حلمه لأنه لم يتوقّع انهاء المرحلة الأولى وافتتاح السنة الدراسيّة الحالية.
كما اشاد تمير بن موشيه بعمل رئيس المجلس المحلي, واثنى على جهوده الحثيثة في تطوير جهاز التربية والتعليم في القرية.
وقام عبدالله خطيب وبارك للجميع بهذه الخطوة المباركة، وأكّد على ضرورة التميّز لهذه المدرسة.
وكانت الكلمة الأخيرة لجمال طه مدير قسم المعارف، حيث شكر المسؤولين الذين تابعوا وواكبوا هذا المشروع الكبير، وتمنى الاستمرار في هذه المشاريع المستقبليّة البنّاءة في هذه البلدة.
وقبل انتهاء الاحتفال قامت الطالبة عائشة عبد الحليم من الصفّ الحادي عشر (1) وألقت كلمتها باللّغة العبريّة نيابة عن طلاب المدرسة وكان لهذه الكلمة وقعها على جميع الحاضرين.
هذا وأتحفتهم الطالبات دانيا عبد الحليم، سما مراد، انعام مندلاوي، آية قدح بمعزوفة قمة في الرقيّ والروعة.
أما عريفة هذا الحفل فكانت الطالبة سجود عبد الحميد التي تألقت في تقديمها للفقرات وإلقائها المبدع.  
























































































































































































لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق