اغلاق

اعتقال الناشطة السياسية والاجتماعية سمر عزايزة من الناصرة

علمت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما بان الشرطة قامت ظهر اليوم باعتقال سمر عزايزة مركزة مشروع التربية في المؤسسة العربية لحقوق الانسان ، وذلك ضمن


الناشطة السياسية والاجتماعية سمر عزايزة

حملة الاعتقالات التي تقوم بها الشرطة للشبان الذين شاركوا في التظاهرات الأخيرة التي تستنكر وتشجب ما يحصل في  القدس والمسجد الأقصى .
وفي هذا السياق عممت المؤسسة العربية لحقوق الانسان بيان على وسائل الاعلام ، جاء فيه :" قررت شرطة الناصرة ظهر اليوم اعتقال الزميلة سمر عزايزة مركزة مشروع التربية في المؤسسة العربية لحقوق الإنسان، بعد أن قامت بالتحقيق معها في مركز شرطة الناصرة صباح اليوم، وتفتيش بيتها ليلة أمس حيث قامت بمصادرة هاتفها وحاسوبها الخاص. ويأتي قرار الشرطة هذا استمرارا لحملة الاعتقالات التي قامت بها الشرطة ضد مجموعة من النشطاء الشباب في مختلف البلديات العربية، حيث قررت محكمة الصلح في الناصرة تمديد اعتقال 5 منهم ليوم الأحد القادم. في حين أفرجت عن إحدى المعتقلات (فتاة قاصر)".
وأضاف البيان :"إن المؤسسة العربية لحقوق الإنسان إذ تدين هذا الاعتقال، فإنها ترى انه يندرج ضمن محاولات التخويف وقمع التظاهرات السلمية التي بدأت تخرج في بلداتنا احتجاجا على جرائم الاحتلال والمستوطنين في المناطق المحتلة، وتصاعد التهديدات في القدس ومحيطها بشكل خاص. وتؤكد المؤسسة أن هذه الاعتقالات التعسفية وغيرها من تشريعات تجيز استعمال السلاح الحي ضد المتظاهرين! علاوة على الدعوات التي أصدرتها عدة جهات رسمية والتي تدعو فيها الجمهور اليهودي "لحمل السلاح"! ، إنما تشكل تشريعاً للقتل وأنها تشكل مخالفة لأبسط حقوق الإنسان بالحياة والتعبير والتظاهر".
واكد محمد زيدان مدير المؤسسة: "أن المؤسسة أصدرت بيانا شاملا تم تعميمه على المؤسسات الحقوقية الدولية إضافة لممثلي المؤسسات الدبلوماسية والسفارات في البلاد، شرحت فيه خطورة الوضع ودعت لاتخاذ خطوات عملية من اجل وقف التصعيد الإسرائيلي وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني".




لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق