اغلاق

أبو احمد: لأول مرة يتم استصدار حبس اداري لفتاة من الناصرة

علمت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما من المحامي يزيد أبو احمد الموكل بالدفاع عن شابة من الناصرة 19 سنة قائلا : " ان موكلتي اعتقلت في فترة التظاهرات الأخيرة،



 لنصرة المسجد الاقصى وتم اعتقالها لكونها أرسلت رسالة نصية لأختها وصديقاتها تعبر عن غضبها بما يحصل في الأقصى والانضمام الى المتظاهرين حتى لو كلفها الامر الاستشهاد . تم التداول في هذا الملف كملف عادي وتم تمديد اعتقالها لمرتين على التوالي ، وفي المرة الثالثة تم تبليغي من قبل الشرطة انه تم تحويل الملف للشاباك ومن ثم تم تبليغي من قبل النيابة العامة ان الشابة معتلقة الان في الشاباك وتم استصدار قرار من وزير الدفاع موشيه يعلون بالحبس الإداري ، وفعلا قام رئيس المحكمة المركزية بالموافقة على الحبس الإداري للشابة ".
وأضاف لمراسلتنا :" وخلال جلسة المحكمة اليوم طلب من المحامي والأهالي الخروج خارج الجلسة لانه يوجد كلام من قبل  الشاباك يقال للقاضي ، واقتنع القاضي بموقف الشاباك بانها تشكل خطورة ولا يوجد أي إمكانية لإطلاق سراحها حتى لو بقيود مشددة كما اقترحنا على القاضي ، ووفق القانون الإسرائيلي لاستصدار قرار بالحبس الإداري يجب ان يكون خلال 48 ساعة واحضارهم الى المحكمة ويتم محاكمتهم ، ونتيجة للأوضاع الراهنة والمتوترة هي التي دفعت القاضي للموافقة على الحبس الإداري ، وهذا الاجراء  باستصدار الحبس الإداري يحدث لأول مرة في الداخل والشمال وذلك باعتراف من النيابة العامة ".
واكد أبو احمد :"سنقدم استئنافا الى محكمة العدل العليا ونأمل ان تقبله ، اما بالنسبة لقبول  الاعتراض نتحدث عن حاكم وجلاد في ان الوقت  ، والفتاة تؤكد وتشدد بانها كتبت ما كتبته كموضوع انشاء في اعقاب مشاهدتها لتعقيبات في مواقع التواصل الاجتماعي ومقاطع الفيديو ، وبانه ليس بنيتها القيام باي عمل يخالف القانون ، وتم تمديد اعتقالها اثناء تواجدها في مكان العمل ".


مجموعة صور خلال اعتقال الفتاتين القاصرتين ، بعدسة : موقع بانيت وصحيفة بانوراما









 

إقرأ في هذا السياق:
تمديد اعتقال قاصرتين من منطقة الناصرة على خلفية الاحداث الاخيرة

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

 

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق