اغلاق

حكيم:حسابات قديمة لدى الحلفاء تطغى على مصلحة الناصرة

على اثر بيان شباب التغيير والتجمع الذي صدر بشأن تصريحات رئيس بلدية الناصرة الاخيرة والذي لم توقع عليه الجبهة كتب عضو البلدية عزمي حكيم على صفحته الخاصة،


د. عزمي حكيم  

في موقع التواصل الاجتماعي :" سألوني : لماذا لم توقعوا على هذا البيان ؟ اجبت : اولا تم التنسيق معنا صباحا وابدينا استعدادنا للمشاركة في بيان مشترك لجميع الكتل الوطنية داخل البلدية ، وفوجئنا في ساعات المساء بنشر البيان بدون كتلة الجبهة في البلدية رغم اننا الكتلة الأكبر وحتى اكبر من كتلة ناصرتي ".

"اتباع سياسة جكارة بالطهارة "
واضاف حكيم :" كما يبدو فان حسابات "الشباب" و "الديمقراطيين " مع الجبهة اكبر منها من حساباتهم مع علي سلام ، وكما يبدو انهم لم يتعلموا الدرس ان شرذمة الأحزاب الوطنية في الناصرة واتباع سياسة "جكارة بالطهارة " التي اوصلتنا الى هذا الوضع لا زالت سيدة الموقف ".

حكيم : " سلام سيكون رئيس بلدية في الانتخابات القادمة"
واضاف د.عزمي حكيم في منشوره في صفحته الخاصة في موقع التواصل الاجتماعي :" هنا اتوجه للسيد علي سلام واقول له : ابو ماهر اطمئن ، ستكون انت رئيس بلدية الناصرة في الانتخابات القادمة ما دامت الحسابات القديمة لدى الحلفاء الطبيعيين لا زالت تطغى على المصلحة العامة ومصلحة الناصرة" .
واختتم حكيم منشوره وكتب :" ولمن لا يزال يتبجح بمقولة ان علي سلام كان عندنا في الجبهة اقول لهم ، كلكم نعم جميعكم تربيتم في هذا البيت الذي خرّج تقريبا كل قادة الجماهير العرببة فمنهم من ارتمى في احضان السلطة ومنهم من ارتمى في احضان قطر ومنهم من ارتمى في احضان العداء الغبي للجبهة وهذه بوصلته الوحيدة اليوم " .

 لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق