اغلاق

وسام الشبيبة بالرينة يخرج الفوج البرونزي والفضي

نظم مشروع وسام الشبيبة ، فرع الرينة حفل تخرج لأبناء الشبيبة البالغ عددهم 75 شابا وشابة من طلاب المدارس الثانوية في البلدة .

مجموعة صور من الحفل

حضر الحفل الذي أقيم في قاعة كنيسة سيدة الجليل، رئيس مجلس الرينة المحلي ، خالد إبراهيم طاطور ومدير عام المشروع يوسي فريدمان ، أريج عفيفي عضو الإدارة العليا لوسام الشبيبة في البلاد وتمار المركزة في لواء الشمال ومدير مدرسة الرينة الشاملة الأستاذ زياد جنداوي ومديرة المدرسة الإعدادية ناريمان عرام ومركّز التربية الإجتماعية في مدرسة الرينة الثانوية ولفيف من أولياء الأمور في القرية.
افتتح الحفل الأستاذ هاشم طاطور مدير الفرع في الرينة وراعي الحفل ورحب بالحضور وأشاد بدور الشباب العامل المعطاء. وقدّم رئيس المجلس المحلي ليلقي كلمته التي أكد فيها على فخره واعتزازه بجيل الشباب وأكد أن المجلس المحلي يدعم هذا المشروع الخير ويرجو للخريجين مستقبلا حافلا بحصولهم على الوسام الذهبي العام القادم.
أما يوسي فريدمان مدير عام المشروع فأعرب عن سعادته بحضور هذا الحفل مشيدا بالكوادر الشبابية العاملة التي يحتضنها فرع الرينة وأن ما يحدث هذا المساء يشير إلى مستقبل واعد لأبناء شبيبة الرينة، وتمنى للخريجين الوصول إلى الوسام الذهبي العام القادم .
ثم تحدث مدير المدرسة الشاملة الأستاذ زياد جنداوي كلمة تحمل مشاعر المحبة والتقدير لأبناء الشبيبة أكد فيها دور الشباب في العصر الراهن وبيّن أنّ جذوة العطاء يجب أن تشتعل وبات جيل الشباب يقوم بأعمال طيبة في العطاء والتّضحية تبشر بخير عظيم.

عروض فنية لفرقة كحايل للفن الشعبي
وقد قدمت فرقة كحايل للفن الشعبي بتدريب الفنان مروان طاطور وفيفيان عثاملة مديرة الفريق بعروض رائعة تدل على مهارة عالية في الأداء.
وغنت الطالبة ريم وهيب أغنية باللغة الانجليزية ثم تلتها الطالبة ديما حمزة بأخرى باللغة العربية ولقي أداء الطالبتين استحسان الجمهور، ثم عرض الطالبان باسل بصول وبشار بصول عرضا رائعا جدا في العزف والضرب على الطبل ثم وزعت الأوسمة الفضية والبرونزية على المشاركين معلنين انطلاق عام العطاء الذهبي  2016 .
كما قام الأستاذ هاشم طاطور بتوجيه كلمة شكر للأب عوني خميس راعي طائفة الكاثوليك في البلدة على استضافته للحفل في كنيسة سيدة الجليل وتبعه شكر خاص للمكتبة العامة في الرينة بإدارة ابتسام بدارنة على رعايتها ودعمها لأبناء الشبيبة واحتضان المكتبة لفعالياتهم ونشاطاتهم خلال العام المنصرم، ثم قام الأستاذ هاشم بتكريم كل من فيفيان عثاملة ومريم بصول والأستاذ عبد الرزاق حسن مركّز التربية الإجتماعية ووجه لهم كلمة شكر على المساندة والدعم والبذل لإنجاح المشروع، كما شكر الأستاذ هاشم ، سعيد عثامنة صاحب محل الكترو  نت على دعمه السخي  للحفل.
هذا وتم الإعلان أمام الحضور أن الحفل الخاص بتوزيع الوسام الذهبي سوف يقام في بيت السفير  البريطاني في تل أبيب.
 وختاما تولى عرافة الحفل بتألق وامتياز  كوكبة من طلاب الوسام وهم محمد بهنسي وفاطمة طاطور وسمير بلال ورازي طاطور.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق