اغلاق

الطيبي والسعدي يطرحان أزمة انقطاع الكهرباء في البلدات العربية

شارك النائبان د. احمد الطيبي رئيس العربية للتغيير – القائمة المشتركة والنائب اسامه السعدي – القائمة المشتركة في جلسة لجنة مراقبة الدولة في الكنيست حول أزمة انقطاع الكهرباء .


صور من الجلسة

عقدت الجلسة صباح امس الثلاثاء, بمشاركة مدير عام شركة الكهرباء ومندوبي وزارة الطاقة.
بحثت اللجنة في جلستها العاجلة موضوع أزمة الكهرباء التي حلت على البلاد خلال العاصفة والتي ادت الى انقطاع التيار الكهربائي في مناطق عديدة لساعات طويلة الأمر الذي سبب مشاكل عديدة منها المتعلقة بالأجهزة الطبية وغيرها .
البلدات العربية, خاصة في منطقة المثلث والنقب عانت من انقطاع التيار الكهربائي لمدة يومين تقريبا عديدة مما ادى الى تفاقم المعاناة لدى المواطنين خاصة ذوي الاوضاع الطبية الخاصة.
في كلمته في الجلسة قال النائب د. احمد الطيبي :" حذر مراقب الدولة في تقريره من عدم الجهوزية لمثل هذه الحالات الاستثنائية ومن الواضح انه لم يتم استخلاص العبر من الحالات المتشابهة التي  تتكرر كل عام . 
وسائل الاعلام تحدثت في الايام الأخيرة عن انقطاع الكهرباء في هرتسليا ورعنانا بالتحديد, انا اود ان اطلعكم على ان التيار الكهربائي قطع ايضا عن الطيبة والطيرة وقلنسوة وزيمر كفر قاسم جلجولية ام الفحم ووادي عارة, وتسبب انقطاع التيار الكهربائي بحدوث العديد من المشاكل . هناك خطوات عديدة يجب القيام بها مثل مد الأسلاك الكهربائية تحت الأرض تماما كما في المدن المتحضرة وغيرها من الاقتراحات .
الدولة كلها ارتعدت وغضبت, وبحق, لانقطاع الكهرباء لمدة وصلت اليومين, ولكن هناك بشر بلا كهرباء على مدار العام وهي البلدات غير المعترف بها. ما ذنب وادب النعم مثلا ؟" .
وفي كلمته في الجلسة قال النائب اسامه سعدي :" اقترحنا ان تكون الاسلاك الكهربائية ممدودة تحت الارض كما في المدن المتحضرة . الأخطاء تتكرر وتوصيات مراقب الدولة حول جهوزية شركة الكهرباء في مواجهة العواصف وفصل الشتاء لم تطبق البتة!, ومن غير المعقول بمكان ان نمر مر الكرام على مثل هذه الامر ويجب معالجته بهذه الخطوات:
الخطوة الاولى: ايجاد حلول فورية وعملية لمسالة انقطاع التيار الكهربائي عن احياء, قرى, بلدات ومدن باكملها .
الخطوة الثانية: طرح خطة وبرنامج عمل مع جدول زمني لتعويض المتضررين سواء المواطنين او المحالات التجارية.
الخطوة الثالثة: اقامة لجنة تحقيق رسمية تقدم تقريرا حول ما حصل وتشير الى الاخطاء والتقصيرات من قبل الوزارات المعنية وشركة الكهرباء وتقديم توصيات للحد من هذه الاخطاء والاضرار الناجمة عنها " .
كما وشارك النائب مسعود غنايم في الجلسة والذي تحدث عن اضرار انقطاع الكهرباء في هذه العاصفة .
في نهاية الجلسة تم التوافق على اقامة لجنة تحقيق, وطلب مراقب الدولة تقرير من شركة الكهرباء حول استعداد الشركة للحالات الاستثنائية وكيفية التعامل في تلك الحالات .

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق