اغلاق

فعاليات الحذر على الطرق في اعدادية الزهراء كفركنا

في جو مفعم بالفرح والتعليم الفعال، قام طلاب طبقة السوابع في المدرسة الزهراء الإعدادية كفركنا بخوض تجربة ممتعة، الا وهي فعاليات الحذر على الطرق، بتنظيم من السلطة الوطنية


مجموعة صور من الفعاليات

للحذر على الطرق، وبتوجيه من المرشدين واصف ونبيل غرّة .
افتتح الاستاذ فتحي حمزة مدير المدرسة هذه البادرة الحسنة من مركزة الاحتراس والحذر في المدرسة المعلمة سحر عطية "بالثناء والمديح على مثل هذه الفعاليات التي تجعل من فلذات أكبادنا وشباب مستقبلنا جيلا واعيا محافظا على القوانين".
وقد افتتح المرشدان الفعاليات بمحاضرات كان لبها الأساسي ومحورها العوامل المسببة لحوادث الطرق في الشوارع, وبخاصة العامل البشري, القيادة تحت تأثير المخدرات والكحول وما يؤثرانه على ذهاب العقل وتشوش الرؤية.
كذلك تركزت المحاضرات على أهمية حزام الأمان ومدى أهمية ربطه أثناء القيادة مع الاستشهاد بحوادث من قلب الحدث.
وكذلك الأمر فيما يخص اتخاذ القرارات أثناء العبور من ممر المشاة وعبور الشارع بالطريقة الملائمة، والالتزام بالإشارات المرورية والقوانين التي تحرص على السائق والسابلة في الآن نفسه.
وقد شارك بالفعاليات كادر من معلمي طبقة السوابع هم : إيناس عواودة, عبير حكروش, سمر صبيح, والأستاذ غسان خمايسي، ومركز التربية الاجتماعية في المدرسة الاستاذ مصطفى صبيح.
واختتمت كل محاضرة باستعراض لقيادة سيارة مصغرة من قبل الطلاب بعد ارتدائهم نظارات مشوشة, تحاكي سياقة لسائق مع تشويش بصري (مشابهة لوضعية سياقة تحت تاثير كحول) ورؤية ضبابية خلال مسار مصغر لشارع حقيقي, مع توزيع للإشارات المرورية ليلتزم بها السائقون الصغار، وامتازت الفعالية بجو من المرح والحيوية التي توجت بنجاح امتاز به رواد الزهراء اليانعة.

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق