اغلاق

بحث اكاديمي يطرح اوضاع النساء العربيات في النقب

اجرت مطلع العام جمعية سدرة في النقب بحث ميداني بمشاركة 50 أمرأة بُعيد هدم بيتها، وقد تناول البحث جوانب مختلفة منها العنف الأسري، الامن والأمان لدي النساء،


امل نصاصرة

 الصحة، والأوضاع الاقتصادية وكان طاقم العمل نسائي عربي مهني وبإشراف بروفسور مرشا كورفورد - جامعة تمبل في الولايات المتحدة. ويعتبر البحث احد الادوات النضالية التي تقوم بٍها الجمعية لدعم مكانة المرأة، والذي يثبت بشكل اكاديمي ومدروس انتهاكات حقوقية واضطهاد الحكومة للعرب في النقب عامةً للنساء خاصة. بدورها قالت السيدة امل النصاصرة  :
" تشن الحكومة بأجهزتها المختلفة حملة شرسة من قوانين جديدة ومخططات حكومية مختلفة الأسماء مضمونها واحد مصادرة اراضي عرب النقب، مثل مخطط برافر واستمرار شبح هدم البيوت، حيث اقدمت دائرة اراضي اسرائيل ووزارة الداخلية بحماية الشرطة على هدم 859 بيت في النقب بين (2014/6-2013/7) او  إجبار اصحاب البيوت على تنفيذ اوامر الهدم ذاتياً، أي بمعدل 16 بيت اسبوعي ".

لماذا هذه الدراسة؟
" نرى بأن توفير المعلومات والمعطيات المدروسة يسهل على مؤسسات حقوقية، جماهيرية وحركات سياسية وأحزاب في بناء خطط عمل لمواجهة الهجمة الشرسة المبيت لها من قبل مؤسسات الدولة، ويظهر مدى معاناة النساء في النقب ".
 
ما هي الاليات التي استعملت لنشر المعطيات؟
" عقدت جمعية سدرة مؤتمر  في بئر السبع بحضور واسع من ممثلي مؤسسات، ناشطين جماهيريين ونساء حيث طرحت نتائج البحث والتوصيات. كذلك عقدت الجمعية مؤتمر اخر في منزل السفيرة الفنلندية لينا كيزا ميكولا بحضور  سفير كرواتيا، رومانيا, النمسا ودبلوماسيين وممثلي  سفارات اوروبية اخرى و من بين الحضور أيضا ممثلات عن صناديق اليو اس ايد وكورديت ورئيس مجلس حورة ، وعرضت نتائج البحث وطرحت أفكارا لدمج النساء في مواقع التأثير ومتخذي القرار .
وشاركت بمؤتمر تيسا العالمي الذي عقد في العاصمة البوسنية سراييفو والذي يعتبر من اهم المنصات الاكاديمية العالمية، يشارك فيه سنويا ابرز الاكاديميين في مجال العمل الاجتماعي. وقد اعطى مؤتمر تيسا النساء الفرصة لإسماع صوتهن للعالم و مشاركة معاناتهن اليومية جراء السياسات القمعية التي تمارسها الدولة .
حظي البحث بردود فعل ايجابية وقوية خصوصا انه يتناول واقع العرب في النقب من منظور النساء العربيات و حظين بتعاطف و تقدير على ما يخضنه من معاناة يومية . من جهة أخرى، قدمت الجمعية ورقة موقف ازاء الواقع التي تعيشه النساء العربيات في النقب لأعضاء الكنيست عرب ويهود لإطلاعهم على النتائج البحث المقلقة ".
 

ما هي اهم النتائج ؟
" تلعب النساء العربيات في النقب ادواراً هامة في مجتمعاتهن المحلية بما في ذلك تعزيز الوصول الى الخدمات التي تحتاجها هذه المجتمعات وتقليل العوائق في سبيل الحصول عليها. يهدف البحث ابراز نقاط الضعف والقوة لدى النساء العربيات في النقب والتعرف على ما لديهن من مصادر، احتياجات، تحديات، عوامل قوة وحماية وتصورهن لاحتياجات المجتمع في القرى غير معترف بها في النقب حتى يتمكن من تعزيز ما لديهن، رفع صوتهن وتحقيق التنمية.
واهم المعطيات للبحث:
التمكين واتخاذ القرارات: 68% من النساء يعتقدن ان النساء لابد ان يكون لديهن فرص مساوية للرجال من حيث التعليم، الدراسة والعمل خارج المنزل. 55% من النساء اتفقن على انه بإمكان النساء اتخاذ القرارات الخاصة بهن. 41% من النساء اتفقن على انه بإمكان النساء البدويات التأثير في القرارات الحكومية.
الصحة والأنظمة الداعمة الأخرى: أكثر من 70% من النساء شعرن انهن لم يتلقين معاملة عادلة حينما توجهن لتلقي الخدمات العامة والصحية، ومن ضمنها مركز الامومة والطفولة التابعة لوزارة الصحة. 65% من النساء ابدين رغبتهن بالاستفادة من تلك الانظمة الصحية والداعمة بطريقة فاعلة أكثر. تحدثت النساء عن تراكم النفايات خارج المنازل، وهذا الامر يمكن ملاحظته في العديد من القرى فبإمكان القوارض التجوال بكل حرية.
الامن والأمان :   كان العنف أحد الموضوعات الرئيسة التي تناولها البحث وقد اشتمل العنف الاسري والعنف من قبل الدولة. وقد تعرضت له 75% من النساء واطفالهن، 75% من النساء شعرن بالقلق والخوف من مغادرة قُراهن، في حين ان 79% اعتقدن انه البقاء في المنزل أكثر امانا من الخروج
الاقتصاد والتوظيف: 60% من النساء يرغبن بالحصول على عمل (8% يحصلن على الدخل من العمل)، 52% لا يتوفر لديهن المال لتغطية احتياجاتهن اليومية و48% تتراوح دخولهن بين 1-2000 شاقل شهرياً، 55% يحصلن على مخصصات الاولاد من الحكومة، أكثر من 33% من النساء يرغبن في تعلم كيفية التصرف بالمال بطريقة سليمة وفاعلة ".

ما هي التوصيات؟
" تطوير القدرات البشرية لدى النساء من خلال برامج سدرة وبرامج الشراكة بين مؤسسات الأخرى .  والعمل على التمكين الاقتصادي، ربط كافة القرى فاشتمال ي النقب بالمواصلات العامة. دعم الرجال لعملية تمكين النساء. اشتمال الرجال في العملية الاستراتيجية من اجل تمكين النساء، بناء مركز امن للنساء في كل قرية من أجل تنمية قدراتهن الاقتصادية والمنزلية، ومشاركتهن في النشاطات الاجتماعية والاقتصادية وصنع  القرار و لعب ادوار قيادية. زيادة تمثيل النساء في المؤسسات المحلية والحياة العامة من اجل تحصيل حقوقهن. دمج احتياجات، اصوات وتصورات النساء على مستوى الخطاب العام محليا ,اقليميا ووطنيا ".
 
ما هي الخطوات العملية لتغيير الواقع التي باشرت بها جمعية سدرة؟
"لقد باشرت الجمعية في بناء مشاريع لسد بعض الثغرات وتغيير جزء من الواقع وتنفيذها على ارض الواقع ومنها: تفعيل برنامج الحقوق للنساء في القرى غير المعترف لمعرفة كيفية التعامل مع قضايا تتعلق بمكاتب حكومية والأحوال الشخصية. والمباشرة في مشروع تعليم الكبار والتعزيز الاقتصادي والاجتماعي من خلال مشروع سدّات البادية ".

اكيني ولندر، من هي ؟
" اكيني ولندر مديرة وحدة القيادة النسائية للسلام والأمن في صندوق كورديت الذي مول البحث قالت- نحن تقوم بدعم بحوث من هذا القبيل في دول كثيرة، بهدف مساعدة الجمعيات ايصال المعلومات الصحيحة لمتخذي القرارات، وإبراز مدى اهمية مشاطرة الكل في العمل والتجارب، عندما تتحدث المرأة عن الامن والسلام في الحياة اليومية فانها تتطرق للأمن الغذائي لإفراد الأسرة، وتعليم ابنائها، وأهمية الخدمات الصحية والتحرك من مكان لأخر بحرية دون التخوف. ان البحث يوصل الصوت الجماعي للنساء العربيات في النقب للسلطات المحلية والحكومية والجمهور، حتى يتمكن الجميع من ادراج الاولويات في خطط العمل لرفع صوت المرأة ".
 
ماذا قال د. النباري رئيس مجلس حورة؟
 د. محمد النباري رئيس مجلس حوره قال " ان مشاركة النساء يجب ان تكون واسعة وفعالة ليس فقط في العمل السياسي بل في كافة القطاعات، تغيير المجتمع يجب ان يكون كلياً، كافة الاطراف، الرجل يكمل المرأة كما ان المرأة تكمل الرجل فيا ألمجتمع، وعليه، فإأن المرأة يجب ان تكون في صدارة العمل السياسي والقيادي حتى نتمكن من احداث هذا التغير. لذا اطالب بالعمل على تحقيق توصيات هذا البحث والعمل المشترك بين المؤسسات " .
وقالت احد النساء " عندما تكون الشرطة في الجوار نعرف انه سيتم هدم أحد البيوت .......لا يمكننا العيش هكذا"، كما وقالت اخرى هُدم منزلها " لا اريد ان احارب الدولة، كل ما اريده هو حقوقي كمواطنة في هذه الدولة. انا مواطنة منذ 40 عاما وكل ما اريده بي " .


سفيرة فنلندا



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق