اغلاق

المرأة في المحافظة الوسطى تنظم حملة للتبرع بالدم

تأكيداً على أن المرأة الفلسطينية شريكة بالنضال وجزء أساسي في المسيرة الوطنية ، نظمت المرأة في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في المحافظة الوسطى

حملة للتبرع بالدم تحت شعار "دماؤنا فداك يا قدس" للتبرع بالدم لمصابي الهبة الشعبية .
حيث توجه العشرات إلى مركز الخيرية الطبي التابع لاتحاد لجان العمل الصحي المكان المخصص لتنفيذ الحملة تعبيراً عن " تضامنهم ودعمهم للهبة الشعبية ولأبناء شعبنا في القدس والضفة المحتلة " .
بدورها أكدت منسقة الحملة وعضو رابطة المرأة في منطقة النصيرات هبة عبد الكريم " أن الحملة تندرج ضمن استحقاق الواجب الوطني والوحدة الشعبية في ميدان مواجهة الاحتلال " ،  معتبرة " أن المشاركة الواسعة في حملة التبرع بالدم شكلت برهاناً واضحاً على حجم الدعم الجماهيري للهبة الشعبية في سبيل انتزاع الحقوق الفلسطينية ".
ودعت عبد الكريم إلى " ضرورة دعم المرأة التي لطالما كانت حاضرة في ميدان النضال الفلسطيني جنباً إلى جنب مع الرجل لافتةً إلى أن دور المرأة الفلسطينية لم يقتصر على دورها الاجتماعي بل برزت في كافة المجالات والأصعدة وخاصة على الصعيد الكفاحي والنضالي ".
كما عددت عبد الكريم أسماء العديد من المناضلات الفلسطينيات اللاتي لعبن دوراَ أساسياً في المسيرة النضالية وفي مقدمتهن رفيقات الجبهة الشعبية ليلى خالد ومها نصار وتغريد البطمة وفيروز عرفة وبسمة شريتح وغيرهن الكثيرات.
على صعيد آخر شددت عبد الكريم على " ضرورة اتخاذ خطوات جريئة تشمل تجميد التنسيق الأمني وإلغاء اتفاقية أوسلو المهينة ، وتبني المقاومة كخيار وحيد لتحرير الأراضي المحتلة مشيرةً إلى أن هذه القضايا قضايا مطلبية لكل امرأة فلسطينية".
من جانبها أوضحت الطبيبة في مركز الخيرية الطبي حنين غبن " أن عدد المشاركات في الحملة تجاوز 60 مشاركة ، وأن المركز وفر الطواقم الطبية والأدوات اللازمة لضمان نجاح الحملة وإيصال رسالة اللاتي قدمن دماءهن فداء للانتفاضة والقدس" .
وبينت غبن "أن المركز كان وسيبقى الحاضنة لكافة طبقات المجتمع ويوفر الخدمة الطبية والإرشادية المجتمعية للجميع، النابعة من جوهر وجوده  كأحد الفروع العاملة في اتحاد الصحي ".



































































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق